الرياضة

برونو يثأر للبرتغال ويضعها في الدور الثاني

قاد برونو فيرنانديز منتخب بلاده البرتغال للثأر من نظيره الأورغوياني الذي كان سبباً في مغادرة رفاق رونالدو من الدور الثاني لمونديال 2018 ففاز عليه بثنائية نظيفة في ختام الجولة الثانية للمجموعة الثامنة وسجل لاعب مانشستر يونايتد هدفي فريقه، الأول في الدقيقة 54 إثر تسديدة بعيدة منحرفة خدعت الحارس الأورغوياني سيرجيو روشيه بعدما قفز رونالدو نحو الكرة لتمر فوق رأسه إلى المرمى وهو هدفه الأول في المونديال، قبل أن يتسبب بركلة جزاء في الوقت بدل الضائع ويترجمها بنفسه إلى هدف ثان وهو الهدف الثالث عشر دولياً لفرنانديز في مباراته الحادية والخمسين ، وبهذا الفوز رفع المنتخب البرتغالي رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الثامنة مؤكداً بلوغه الدور الثاني للمرة الخامسة بتاريخه، بينما أصبح منتخب الأورغواي في وضعية صعبة بعدما توقف رصيده عند نقطة واحدة قبل لقائه الختامي أمام نظيره الذي سيكون ثأرياً كذلك للأخير.
وشهدت المباراة حدثاً بعيداً عن أجواء اللعبة عندما اقتحم أحد المشجعين يرتدي قميصاً عليه رسم لسوبرمان ملوحاً بعلم المثليين قبل أن يرميه على أرض الملعب ليخرجه رجال أمن الملعب.
وكان المنتخب الغاني استعاد فرصته عقب فوزه على نظيره الكوري الجنوبي بثلاثة أهداف لهدفين فحصد ثلاث نقاط مهمة في الطريق نحو المنافسة على البطاقة الثانية وتوقف رصيد الكوري عند نقطة واحدة.

الوطن أون لاين – خالد عرنوس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock