عربي ودولي

بعد تمديد النظام التركي أعمال التنقيب شرق المتوسط.. اليونان تصدر إخطاراً مضاداً

أصدرت اليونان، اليوم الأحد، إخطاراً مضاداً عبر نظام التكلس الملاحي البحري الدولي «نافتكس»، عقب إعلان النظام التركي عن تمديد فترة أعمال التنقيب في المياه المتنازع عليها بين البلدين شرق المتوسط.
وشددت البحرية اليونانية، في الإخطار المضاد الذي أصدرته محطتها في مدينة إيراكليو بجزيرة كريت، على أن النظام التركي ينفذ أعمال التنقيب بشكل غير قانوني من منطقة تابعة للجرف القاري اليوناني، مشيرة إلى أن هذا النظام غير مخول بإصدار رسائل «نافتكس» في المنطقة.
وذكرت اليونان أن الإخطار التركي بشأن تمديد أعمال المسح السيزمي في المنطقة «غير مرخص به» وتم «إلغاؤه»، مطالبة البحارة بتجاهله.
جاء الإخطار اليوناني المضاد رداً على إعلان النظام التركي في ساعات متأخرة من ليل أمس عن تمديد مهمة السفن «أوروتش رئيس» و«أتامان» و«جنكيز خان» في منطقة تقع جنوبي جزيرة رودس اليونانية حتى الرابع من تشرين الثاني المقبل، وذلك بعد أن تم تمديد فترة مهامها قبل أيام حتى 27 تشرين الأول الجاري.
والنظام التركي واليونان العضوان في حلف شمال الأطلسي «الناتو» على خلاف حول نطاق الجرف القاري لكل منهما وكذلك مطالب متداخلة بالأحقية في موارد النفط والغاز في شرق المتوسط.
ونشب النزاع في آب الماضي عندما أرسل النظام التركي السفينة «أوروتش رئيس» إلى مياه تطالب اليونان وقبرص بالأحقية فيها.
وسحب نظام الرئيس رجب طيب أردوغان «أوروتش رئيس» الشهر الماضي لإفساح المجال أمام الدبلوماسية قبل قمة للاتحاد الأوروبي سعت قبرص خلالها لفرض عقوبات على تركيا، لكنه أعاد السفينة هذا الشهر مما أثار رداً غاضباً من اليونان وفرنسا وألمانيا.
وبعد القمة، ذكر الاتحاد الأوروبي أنه سيعاقب النظام التركي إذا واصل عملياته في المنطقة في خطوة اعتبرت أنقرة أنها ستزيد التوتر في العلاقات بينها وبين التكتل.
ويزعم النظام التركي أن عملياته تجري داخل الجرف القاري الخاص به.

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock