محلي

تأخر وصول الدقيق إلى المخابز يؤخر وصول الخبز للمواطنين في طرطوس!

تشهد مخابز طرطوس العامة والخاصة منذ فترة تأخيراً في بدء ساعة إنتاج الرغيف ومن ثم في إيصال مادة الخبز للمعتمدين الذين يتأخرون حتى الليل أو لليوم التالي في بيع المادة للمواطنين.
ونتيجة هذا الواقع بدأت وتيرة شكاوى المواطنين ترتفع ليس بسبب نقص وزن الربطة في مخابز القطاع الخاص ورفع سعرها من المخبز وعند المعتمدين وحسب، وإنما بسب سوء النوعية في معظم المخابز العامة والخاصة والتأخير الكبير في إيصال الخبز للمعتمدين.
(الوطن) التي تلقت عدة شكاوى بهذا الخصوص وبالمتابعة تبين أن سبب المشكلة يعود لتأخر مؤسسة الحبوب في إيصال الدقيق للمخابز خاصة المخابز العامة والخاصة المنتشرة في مناطق المحافظة ما يجعل هذه المخابز تتأخر في الإنتاج وإيصال الخبز للمعتمدين حتى ساعة متأخرة من الليل، وذلك لتأخر وصول الدقيق إلى طرطوس من محافظات اللاذقية وحمص وحلب، حيث أن مطحنة طرطوس العامة لا تنتج أكثر من مئة وستين طناً يومياً، بينما حاجة مخابز المحافظة تصل لثلاثمئة وعشرين طناً يومياً، وبالتالي يتم سد النقص من إنتاج مطاحن أخرى في المحافظات المذكورة.
ورداً على سؤال (الوطن) حول إمكانية الاعتماد على بعض المطاحن الخاصة بطرطوس في طحن ما تحتاجه المحافظة من الدقيق يومياً بدل توريده من محافظات أخرى، أوضح مدير فرع السورية للحبوب بطرطوس حسان سليمان أن الأمر سيعرض على اللجنة الاقتصادية من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في أول اجتماع للجنة، وهي من سيقرر العودة للطحن في مطاحن القطاع الخاص من عدمه في ضوء المعطيات والمبررات التي ستقدم لها.

طرطوس – الوطن – هيثم يحيى محمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock