محلي

تأهيل خط كهرباء الـ ٢٠ ك. ف وتخديم أكثر من ٢٠ تجمع سكاني بريف القامشلي

أكد مدير عام الشركة العامة لكهرباء محافظة الحسكة، المهندس أنور العكلة، أنه وبناءً على التوجيه الحكومي المركزي والمحلي، تم استهداف خط التوتر الـ ٢٠ ك. ف بغية إعادة تأهيله وصيانته ووضعه في الخدمة في محيط بلدة “تل حميس” بالريف الجنوبي لمدينة القامشلي، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ال UNDP، الذي تعرض للاعتداء والتخريب وإلحاق الضرر الكبير به خلال وجود المجموعات الإرهابية المسلحة في المنطقة خلال السنوات الماضية.

وبيّن العكلة في تصريح لـ”الوطن”: أن الخط المشار إليه، والذي بدوره سيقوم على تخديم أكثر من ٢٠ تجمّع سكاني بالتيار الكهربائي في ريف المنطقة المذكورة، ويمتد على مسافة طولية تُقدّر بنحو ١٣ كم وبكمية تغذية كهربائية تصل إلى ٩ ميغا واط، لافتاً إلى أن الشركة العامة للكهرباء وبالتعاون مع برنامج المنظمة الدولية قامت بإعداد الدراسات الفنية الكاملة للمشروع، والعمل على تنفيذ وتأهيل الأبراج الكهربائية ومد الأمراس وكافة مستلزمات الشبكة الكهربائية بغية وضعه بالخدمة.

ولفت مدير عام شركة الكهرباء أن دخول الخط بالخدمة ساهم بتخفيف الحمولات الزائدة عن الخطوط القريبة منه وقلص من حجم الأعطال فيها، منوهاً إلى أنه واستكمالاً للمشروع تم تقديم مجموعة من العدد والأدوات الصناعية وتجهيزات الأمن الصناعي، لافتاً إلى أن هذه الأدوات ضرورية جداً لفنيي الكهرباء الذين يتعرضو لمصاعب كبيرة جداً خلال عملهم في ظل ظروف الأعطال الكبيرة التي تأتي على الشبكات الكهربائية، نتيجة للظروف الطبيعية والظروف الأخرى التي يشهدها البلد، لاسيما عمليات الصعق الكهربائي والسقوط من الأعمدة، مؤكداً أن هذه الأدوات والتجهيزات تساهم إلى حد بعيد في التخفيف من هذه الحوادث.

دحام السلطان – الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock