العناوين الرئيسيةعربي ودولي

تحذير أميركي بعد فيديوهات لإعدامات جماعية قامت بها مجموعات مدعومة من تركيا

أثار فيديو الإعدامات الجماعية المروعة التي نفذتها ميليشيات مدعومة من تركيا، موجة غضب واسعة في الولايات المتحدة الأميركية، خصوصاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصف العديد من وسائل الإعلام الأميركية هذه الجريمة بأنها دليل على تطهير عرقي يجري في شمال سورية.

كما أكد مسؤولون أميركيون أن فيديو الإعدامات صحيح، وقد وقع في المنطقة التي تسيطرعليها قوات الاحتلال التركي وفصائلها المدعومة، وذلك وفقاً لما نقلته قناة NBC News الأميركية.

وقالت في تقرير لها تعليقاً على الفيديو: “مع تقدم القوات التركية داخل سورية، يبدو أن شريط الفيديو يظهر الفظائع التي ارتكبتها الميليشيات السورية المدعومة من تركيا، بما في ذلك إعدام مجموعة من الأكراد. لقد أبلغ العديد من المسؤولين الأميركيين شبكة NBC News أن الفيديو والصور صحيحة”.

من جهتها، نشرت صحيفة نيويورك تايمز تقريراً عن الفيديو المروع، وقالت: “قتل المقاتلون العرب السوريون المدعومون من تركيا على الأقل سجينين كرديين يوم السبت، كان أحدهما ملقى على الأرض ويداه مقيدتان خلف ظهره”.

وبحسب التقرير، يظهر مقطع الفيديو اثنين من مقاتلي المجموعة المدعومة من تركيا وهما يطلقون الرصاص من مسافة قريبة على الرجل ويداه مقيدتان، ويظهر السجين الثاني الذي قُتل في الفيديو أنه كان حياً ويرتدي زياً عسكرياً”.

وتشن قوات النظام التركي عدواناً على الأراضي السورية بريفي الحسكة والرقة بقصف جوى ومدفعي استهدف العديد من القرى والبلدات فيهما مركزاً على البنى التحتية والمرافق الحيوية كمحطات المياه والكهرباء والسدود والمنشآت النفطية والأحياء السكنية ما تسبب باستشهاد عدد من المدنيين ووقوع أضرار ودمار كبير في البنى التحتية.

وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock