عربي ودولي

ترامب يوبخ وزير دفاعه بعد العدوان الأمريكي على الشعيرات

نقلت CNN عن مصدر مطلع في الإدارة الأمريكية أن الرئيس دونالد ترامب أتصل بوزير دفاعه جيمس ماتيس للحصول منه على تقييم شامل لنتائج العدوان الأمريكي الذي استهدف مطار الشعيرات.
وبحسب المصدر فإن اتصال ترامب بوزير دفاعه جاء بعد تقارير تنفي تدمير مدرج الطائرات في الشعيرات مادفعه لمعرفة النتائج النهائية للعملية بعد حصوله على تقرير أولي في أعقاب تنفيذها.
وكان وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس قد أصدر بياناً قبل ساعات من اتصال ترامب به أكد فيه أن تقييم وزارة الدفاع لنتائج الضربة يؤكد إلحاق أضرار كبيرة أو شاملة بمخازن الوقود والذخائر في القاعدة، وكذلك بأنظمة الدفاع التابعة للقاعدة.
وأضاف ماتيس أن الضربة التي استخدمت واشنطن فيها عشرات صواريخ التوماهوك أسفرت أيضاً عن تدمير “20 % من الطائرات العاملة في القوة الجوية السورية!”.
وفي بيان ماتيس قال مؤكداً أن القوات السورية فقدت القدرة على تزويد الطائرات المقاتلة بالوقود أو بالذخائر في قاعدة الشعيرات، وبالتالي فإن المدرج “لم يعد له أهمية عسكرية تُذكر” وذلك في أعقاب تغريدة لترامب عبر حسابه بموقع تويتر قال فيها إن سبب عدم استهداف المدرج هو سهولة وسرعة إصلاحه.

أتى الرد السوري بعيداً عن تقارير ماتيس وأحلام ترامب بعد إعادة إقلاع أول طائرة مقاتلة مذخرة بالكامل من مطار الشعيرات بعد أقل من 48 ساعة من العدوان.
وأوضحت وزارة الدفاع الروسية بعد العدوان أن الضربات الأساسية وقعت في محيط قاعدة الشعيرات وعلى مسافة 100- 150 متراً من المدرجات والمهبط وأشارت أن 23 صاروخاً فقط من المدمرة الأمريكية أصابت مطار الشعيرات ولاتعلم أين وقعت الصواريخ الـ 36 الأخرى معلنة عن الفعالية القتالية منخفضة للغاية للهجوم الصاروخي الأمريكي على القاعدة الجوية السورية.

وتناقلت وسائل إعلام عربية وغربية ومواقع التواصل الأجتماعي فيديو لإقلاع الطائرات الحربية مرة خرى بعد ساعات قليلة من انتهاء العدوان الأمريكي.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock