من الميدان

تصاعد المواجهات بين “قسد” و “داعش” في المحيط الجنوبي الشرقي لمدينة الرقة

اشتدت حدة المعارك والمواجهات العنيفة في المحور الجنوبي الشرقي لمحافظة الرقة المحاذي للحدود الإدارية الشمالية الغربية لمحافظة الحسكة بين “قسد” المدعومة من واشنطن وتنظيم داعش “المدرج على اللائحة الدولية للتنظيمات الإرهابية” في إطار المرحلة الثالثة من عملية “غضب الفرات”.

وكشفت مصادر إعلامية ذات صلة أن المعارك تجري في محيط قرية “خس عجيل” الواقعة جنوبي شرق الرقة بنحو “50 كم” مؤكدة أن التنظيم حاول إيقاف تقدّم “قسد” في هذا المحور باستخدامه الآليات المفخخة والانتحاريين الانغماسيين لكن دون جدوى ولا تزال المعارك مستمرة بين الطرفين وسط خسائر كبيرة في صفوفهما.

وفي السياق ذاته أفادت المصادر: أن “قسد” تمكنت من الاستيلاء على سيارة مفخخة معدة للتفجير كانت تحمل لوحة عراقية في القرية المذكورة.

وتشير المصادر: أن القتال اليوم الدائر بين “قسد” وتنظيم “داعش” ضمن المرحلة الثالثة من عملية “غضب الفرات” يجري في عدة محاور ومنها الذي يجري في الريف الغربي لمحافظة دير الزور الموازي للحدود الإدارية الجنوبية الغربية لمحافظة الحسكة.

الحسكة ـ الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock