اقتصاد

توطين صناعة تجميع الآليات الهندسية والشاحنات

دراسة مشروع إقامة مصنع لتجميع الآليات الهندسية بأنواعها المختلفةمحور لقاء وزير الأشغال العامة والإسكان سهيل عبد اللطيف مع السفير البيلاروسي بدمشق يوري سلوكا ووفد شركة ماز لتصنيع السيارات.

مدير المؤسسة العامة للصناعات التقنية في سورية شرح خطوات إقامة مصنع تجميع الآليات الهندسية والشاحنات وتوطينها في سورية بعد تقديم الوفد البيلاروسي كل ما يتعلق بهذا العمل فنيا ومراحله على أن يقدم الجانب السوري المكان المخصص لإقامة المنشآت اللازمة لهذا المصنع.

وزير الأشغال دعا للبدء بإقامة شراكة مشتركة لمنتجات شركة ماز انطلاقا من أهمية توطين صناعة الآليات الهندسية بأنواعها المختلفة لسد حاجة القطاع الإنشائي وتأمين حاجة الجهات العامة من إنتاجها.

وطلب عبد اللطيف وضع برنامج زمني وخطة تتوضح من خلالها آلية العمل ومدى تنفيذ كل المراحل المتفق بعد تزويد الوزارة الجانب البيلاروسي باحتياجات الشركات الإنشائية من الآليات وتجهيز مواقع عديدة تصلح لإقامة هذا المصنع على أن يتم اختيار الموقع المناسب لخدمة كافة المناطق السورية وحسب دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع .

ولفت نائب مدير عام مصنع ماز ألكسندركرافيشينكو لأهمية هذا المشروع للطرفين لوضع خطوات عملية لتطوير التعاون بعد تقديم الحلول الفنية لإقامة هذه الصناعة والاتفاق حول موديلات أولية يتم تجميعها و مناقشة التعاون المستقبلي اللاحق لباقي مراحل العمل .

وأشار مدير الشركة العامة للطرق والجسور محمد عاصي شريك المؤسسة العامة للصناعات التقنية من الجانب السوري إلى دراسة مواقع عديدة تصلح لتكون نواة لإقامة هذا المشروع الهام قبل مرافقة الوفد البيلاروسي يوم غد لاطلاعهم عليها في عدد من المحافظات لاختيار الموقع المناسب .

الوطن _ صالح حميدي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock