محلي

توقّع أن تستمر مناقشته على مدار الأسبوع.. أمين سر مجلس الشعب: النقاش مفتوح لكل الأعضاء غداً حول البيان الحكومي تحت القبة

توقّع أمين سر مجلس الشعب سلوم السلوم أن تتم مناقشة البيان الحكومي الذي سوف يعرضه رئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس غداً الأحد تحت القبة على مدار الأسبوع، موضحاً أن رئيس الحكومة سوف يعرض البيان ومن ثم سيتم السماح لأعضاء المجلس الراغبين في المداخلة لمناقشته، بعدها يجيب عرنوس في نهاية المطاف عن هذه المداخلات.

ويفتتح المجلس غداً دورته العادية، وهي تعتبر الأولى بالنسبة للدور التشريعي الثالث بحضور كامل الفريق الحكومي برئاسة عرنوس، لمناقشة البيان الحكومي الذي يأتي في ظل ظروف معيشية صعبة ووجود أزمة في الخبز والبنزين وغلاء في الأسعار، حيث تشير التوقعات إلى أنه ستكون هناك مناقشات ساخنة في هذه الملفات.

وفي تصريح خاص لـ«الوطن» أكد السلوم أن النقاش مفتوح لكل أعضاء مجلس الشعب من دون أي تقيد طبعاً تحت سقف الوطن والأولويات لمناقشة البيان الحكومي باعتبار أنه يهم الوطن والمواطن والمجلس والحكومة، مشيراً إلى أنه في المقابل يجب ألا ننسى أن هناك حرباً وحصاراً اقتصادياً وبالتالي يجب ألا تكون المداخلات لمجرد «البروباغندا الإعلامية» وإلا أصبحت هناك مشكلة.

وبيّن أنه لن يكون هناك تصويت على البيان، بل من المتوقع أن يتم النقاش على الخطة الزمنية لتنفيذ البرنامج حتى لا يبقى البيان مجرد شعارات إذا لم تكن هناك خطة وبرنامج تتبع لتنفيذه.

السلوم لفت إلى أن دور المجلس هو الرقابة على ما نفذته الحكومة من البيان ومدى التزامها في العناوين التي طرحتها فيه، مبيناً أن النص الدستوري اعتبر أن الحكومة التي تطلق البيان الوزاري هي مسؤولة عن تنفيذه.

واعتبر أن أولويات الحكومة ليس البنزين والخبز والوضع المعيشي فقط، بل هناك أيضاً ملفات أخرى متنوعة وشائكة جداً، موضحاً أن البيان الحكومي سيتكلم عن مجمل عمل الحكومة في المرحلة القادمة وبكل القطاعات وكلها ملفات ساخنة خلال فترة الحرب على سورية.

محمد منار حميجو- «الوطن»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock