اقتصاد

368 جمعية تم تصفيتها معظمها في دمشق و152 أخرى قيد الحل!

كشف الاتحاد العام للتعاون السكني عن مجموع مدفوعات الأعضاء في كل الجمعيات السكنية التابعة للاتحاد التي بلغت 197 مليار ليرة سورية، ولا تشمل جمعيات إدلب والرقة ودير الزور.
وذكر بيان له حول واقع حركة التعاون السكني في سورية (حصلت «الوطن» على نسخة منه) أن مدفوعات أعضاء جمعيات محافظة حلب كانت الأكبر، إذ بلغت 65.3 مليار ليرة، ثم ريف دمشق 41.4 مليار ليرة، وبعدها حمص بنحو 37 مليار ليرة، وسجلت مدفوعات أعضائه في باقي المحافظات أرقاماً من 14 مليار وما دون وصولاً إلى مليار ليرة.
هذا وكشف الاتحاد عن مبلغ 36.4 مليار ليرة، يشكل قيمة الأراضي المشتراة من الجمعيات السكنية ولم يتم المباشرة بإشادة البناء عليها، واستحوذت دمشق على المبلغ الأكبر بقيمة 25.6 مليار ليرة، ثم ريف دمشق بقيمة 6.3 مليارات ليرة وحلب نحو 1.2 مليار، ومثلها في اللاذقية، وبمبالغ أقل في باقي المحافظات.
على حين بلغ مجموع المشروعات الإنشائية المنفذة من الجمعيات 202.5 مليار ليرة، ودفع أكثر هذه المبالغ على المشاريع السكنية في حلب، إذ بلغت قيمتها 62.8 مليار ليرة، ثم بدمشق وقيمتها 55.8 مليار ليرة، ثم في ريف دمشق وقيمتها 29.3 مليار ليرة، و16.7 مليار في حمص، و13.2 مليار ليرة في اللاذقية، و4.5 مليارات ليرة في كل من حماه والحسكة.
وسجل بيان الاتحاد 362 جمعية متوقفة عن العمل، منها 134 جمعية في ريف دمشق و107 في الحسكة و25 في دمشق و24 في حلب ومثلها في حمص و23 في درعا و11 في طرطوس و7 في القنيطرة و6 في السويداء وجمعية واحدة في حماة.
وكان وزير الأشغال العامة والإسكان سهيل عبد اللطيف قد أصدر عدة قرارات قبل نحو عشرة أيام حلّ بموجبها 24 جمعية سكنية، إضافة إلى قرارات قادمة تتضمن حل وتصفية 7 جمعيات أخرى في الوقت القريب.
وتعمل وزارة الأشغال على استكمال الإجراءات للانتهاء من دراسة وضع 131 جمعية سكنية سيكون مصيرها الحل والتصفية، وقد أصدرت الوزارة قرارات دمج عدد من الجمعيات وقلصت بعضها من 45 جمعية إلى 15 ويتم الآن دراسة دمج عدد من الجمعيات في 12 جمعية.
وتهدف الوزارة من وراء هذه الإجراءات إلى تصويب عمل قطاع التعاون السكني ووضعه على السكة الصحيحة بحيث يسهم بشكل إيجابي في ممارسة مهامه المنوطة به.
كما تعمل وزارة الأشغال العامة والإسكان أيضاً على معالجة وضع 219 جمعية سكنية خلال هذا العام وهي بصدد إعداد مشاريع حل ودمج جمعيات أخرى في الأيام القادمة.
وذكر البيان أن إجمالي عدد الجمعيات في سورية يبلغ 2506 جمعيات، موزعة على 14 محافظة، وتستحوذ حلب على العدد الأكبر وتضم 506 جمعيات سكنية، ثم دمشق 420 جمعية، وريف دمشق 325 جمعية، واللاذقية 227 جمعية، وحمص 192 جمعية، وطرطوس 134 جمعية، وإدلب 132 جمعية، وحماة 131 جمعية، والحسكة 123 جمعية، والرقة 122 جمعية، وأقل من ذلك في باقي المحافظات.
وتضم هذه الجمعيات ما يزيد على 579.6 ألف منتسب، وما يقارب 92.3 ألف مكتتب، ونحو 91.3 ألف مخصّص، و220.2 ألف مستفيد.
وبلغ عدد الجمعيات التي تم الانتهاء من حلها وتصفيتها 368 جمعية، جلّها بدمشق بواقع 245 جمعية، تليها ريف دمشق 81 جمعية، و20 في طرطوس و15 في حماة و4 في الحسكة و3 جمعيات في اللاذقية، والمقترح حلها وتصفيتها 152 جمعية، منها 43 جمعية في ريف دمشق و42 في اللاذقية و35 في حمص و17 في الحسكة وأقل في باقي المحافظات.
واقترح دمج 66 جمعية، مشيراً إلى وجود 22 جمعية مشتركة في بعض المحافظات وهناك 75 جمعية تدار من مجالس إدارة مؤقتة.

صالح حميدي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock