الرياضة

حصيلة الجولة التاسعة من الليغا

فوز خامس على التوالي لريال سوسيداد وفياريال يصل إلى المباراة السادسة دون هزيمة والنتيجة بقاء الأول متصدراً للدوري الإسباني بعد 9 جولات وأصبح الثاني وصيفاً، إلا أن العنوان الأبرز للجولة كان السقوط المريع لريال مدريد على أرض فالنسيا بأربعة أهداف لهدف، ليتلقى زيدان ثالث هزيمة بهذا الفارق من أصل 30 خسارة منى بها الريال تحت قيادته خلال 222 مباراة بكل المسابقات، وجاءت هزيمة الملكي لتبعده عن المركز الثاني بشكل مؤقت بانتظار مباراته المؤجلة، فاحتل المركز الرابع وراء جاره الأتلتي الذي بقي وحيداً دون هزيمة بعد 7 مباريات.

وتنفّس برشلونة أخيراً واستعاد حلاوة الفوز بعد أربع مباريات منعشاً آماله بالعودة إلى المنافسة وسجل الفريق خماسيته الأولى محلياً مسجلاً انتصاره الثالث فقط في 7 جولات وكلها بفارق 3 أهداف وأكثر، ومقابل صدارة أزرق الباسك فإن أحمر الباسك أتلتيك بلباو ترنح مجدداً، فخسر للمرة الخامسة هذا الموسم وكانت أمام بلد الوليد الذي سجل فوزه الأول بالليغا بعد ثماني مباريات تعادل في ثلاث منها.

وشهدت الجولة التاسعة تسجيل 32 هدفاً منها 9 من علامة الجزاء وأهدر غريزمان ركلة عاشرة وجاء هدف بالخطأ، وحافظ ريال سوسيداد على مركزه كأفضل هجوم هذا الموسم (20 هدفاً) وأثبت أتلتيكو مدريد أنه مازال صاحب الدفاع الأقوى حيث لم تهتز شباكه أكثر من مرتين مقابل 17 هدفاً تلقاها مرمى بيتيس.

وسجل ميكيل أويارزابال هدف سوسيداد الثاني فتصدر قائمة الهدافين برصيد 6 أهداف جاء منها 4 عبر نقطة الجزاء، تلاه ثنائي أتلتيكو مدريد لويس سواريز وجواو فيلكس ومعهما باكو ألكاسير (فياريال) ولكل منهم 5 أهداف والأخيران سجل كل منهما هدفاً من ركلة جزاء.

خالد عرنوس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock