العناوين الرئيسيةسوريةسياسة

حلب تودع قذائف الإرهاب إلى غير رجعة (صور)

خرج الآلاف من سكان مدينة حلب في مسيرات صاخبة فرحا بتحرير الجيش السوري لأطراف المدينة الغربية ومعظم بلدات ريفها الغربي المباشر حتى عمق 15 كيلومترا باتجاه دارة عزة والحدود التركية.
فرحة الأهالي بتحرير مدينتهم بالكامل من التنظيمات الإرهابية تماشت مع معرفتهم بأن الليلة طويت صفحة القذائف والصواريخ بشكل نهائي، وبعد 8 سنوات من الحرب الدائرة في المدينة وأخبار الموت من أحيائها، باتت هذه الأحياء آمنة بشكل كامل.
آلاف المدنيين ارتقوا شهداء خلال السنوات الثمان الماضية، ضحية لقذائف وصواريخ التنظيمات الإرهابية على أحياء مدينة حلب، حيث لا توجد حصيلة رسمية لعدد الشهداء والجرحى جراء قذائف “جهنم” وصواريخ الغراد والمورتر.


وكما كانت الفرحة عارمة عند تحرير منطقة بني زيد والأحياء الشرقية لحلب من التنظيمات الإرهابية أواخر عام 2016، حيث غادر الإرهاب المدينة بنسبة كبيرة، كانت الفرحة اليوم أكثر وقعا باعتبار أن تحرير الأطراف الغربية للمدينة يعني نسيان فترة زمنية رافقت فيها قذائف الموت أيام الحلبيين.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock