من الميدان

خان الشيخ خالية اليوم من مسلحيها .. واتفاق التل يبدأ الخميس

رشحت أنباء عن أن ترحيل الدفعة الثانية والأخيرة من مسلحي مخيم خان الشيح والقرى والبلدات المجاورة لها سيتم اليوم، وسط توقعات بأن يتم تنفيذ اتفاق التسوية في مدينة التل بريف دمشق الشمالي خلال ثلاثة أيام بعد رضوخ المسلحين لتنفيذ الاتفاق، في وقت واصلت قوات الجيش العربي السوري تقدمها في غوطة دمشق الشرقية وتمكنت من فرض سيطرتها على كامل بلدة الميدعاني.

ونقلت صفحات فيسبوك عن مصدر عسكري قوله: إن الجيش سيطر على بلدة الميدعاني بالكامل، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع ميليشيات «جيش الإسلام» داخل أحياء البلدة، وأضاف: إن أعداداً كبيرة من مقاتلي تلك الميليشيا فروا من محيط البلدة باتجاه دوما.

على خط مواز، قال مصدر وثيق الاطلاع على اتفاق التسوية في التل، إن الهدنة في المدينة تواصلت مع انصياع المسلحين لتنفيذ بنود اتفاق التسوية والبدء بتسجيل أسماء من يرغب منهم بمغادرتها إلى إدلب، مشيراً إلى أن عدد المسلحين الذين سجلوا أسماءهم ويريدون المغادرة إلى إدلب بلغ أمس نحو ألف مسلح.

وتوقع المصدر أن يتم انتهاء تسجيل أسماء المغادرين وترحليهم وعائلاتهم على دفعة واحدة إلى إدلب في خلال ثلاثة أيام، وأكد أن المدينة تشهد هدوءاً واستقراراً تاماً مع استمرار العمل بالهدنة، وأن عدداً ممن نزحوا من المدينة عادوا إلى منازلهم.

وأول من أمس عقدت الجهات المختصة ولجان المصالحة الخاصة بالمدينة اجتماعاً انتهى، وفق ما ذكر مصدر وثيق الاطلاع لـ«الوطن»، إلى «الاتفاق على توقف الجيش العربي السوري عن استهداف المسلحين شرط أن يقدم هؤلاء لوائح بأسماء المسلحين الراغبين بالخروج ومن يريدون تسوية أوضاعهم، في موعد أقصاه الحادية عشرة من ظهر (أمس) الثلاثاء».

وجاء الاجتماع بعد قيام مسلحين بعمليات تخريبية داخل المدينة في خرق لاتفاق التسوية، فرد الجيش باستهداف مواقعهم وسيطر على شركة الكهرباء والمداجن والتلة ومحيط الفيلا الحمراء غرب التل.
وفي السياق، ذكرت صفحات «فيسبوك» أنه سيتم اليوم الأربعاء ترحيل الدفعة الثانية والأخيرة من مسلحي مخيم خان الشيح والقرى المحيطة به إلى إدلب.

وبدأ تنفيذ اتفاق التسوية في خان الشيح الإثنين بخروج حافلات تقل مسلحين وعوائلهم باتجاه إدلب، وأوضحت مصادر مطلعة حينها لـ«الوطن» أن عدد الخارجين بالمجمل بلغ 1450 رجلاً و589 امرأة و900 طفل، إضافة إلى 25 سيارة إسعاف تقل جرحى المسلحين، ليسوا جميعاً من خان الشيح وحدها بل من قرى وبلدات المقيلبية وزاكية والطيبة والمعلية الذين تم إحضارهم الاثنين إلى خان الشيح قبل ترحيلهم.

الوطن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock