محلي

خدمة الإنترنت إلى طبيعتها خلال أسبوع

كشفت الشركة السورية للاتصالات عن وصول السفينة المتخصصة بصيانة الكبل البحري المغذي لسورية بخدمة الإنترنت، والذي تعطل قبل نحو شهر، وذلك من أجل إعادة ربطه وإعادته للعمل مجدداً.

ونوهت الشركة بأن إجراءات الإصلاح لا تستغرق أكثر من 48 ساعة تقريباً من تاريخ وصول السفينة المتخصصة بإجراءات صيانة الكابلات البحرية.

وتسبب العطل الحاصل بالكبل البحري خلال الفترة الماضية بضعف في خدمة الإنترنت.

وبينت الشركة في السياق ذاته أنه تم اتخاذ إجراءات إضافية من قبلها لزيادة كمية التغذية للشبكة السورية لكون إجراءات إصلاح العطل لم تنته بعد، حيث أوضحت الشركة أن الكمية التي يتم العمل على تشغيلها تقدر بنحو 10% من الخسارة التي تم فقدانها وذلك عبر المسارات البديلة الموجودة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock