محلي

دراسة لإحداث مركز أبحاث بين سورية وروسيا “تكنولوجي” في جامعة دمشق

كشف رئيس جامعة دمشق محمد ماهر قباقيبي لـ«الوطن» عن اهتمام رفيع المستوى من الجانب الروسي لتوقيع عدد من الاتفاقيات بين جامعة دمشق والجامعات الروسية بما يشمل تفعيل التبادل الثقافي للطلاب والأساتذة وإجراء الزيارات المتكررة من الجانبين للاطلاع على واقع التخصصات في الجامعات، مشيراً إلى وجود مئات المنح للطلاب السوريين إلى الجامعات الروسية سنوياً.
قباقيبي الذي أنهى زيارته إلى روسيا، بين لـ«الوطن» أنه تم توقيع اتفاقية تعاون علمي وأكاديمي بين جامعة دمشق وجامعة موسكو الحكومية التكنولوجية التقنية «ستانكين»، حيث مثلت وزارة العلوم والتعليم العالي نائبة الوزير الدكتورة بوروفسكايا مارينا الكسنروفنا، وذلك بعد زيارة الجامعة وعقد اجتماع مع رئيسة الجامعة الدكتورة يلينا غورغيفنا كاتايفا التي أبدت استعدادها للتعاون.
وبيّن قباقيبي أنه تم الاتفاق على إحداث مركز أبحاث سورية روسي مشترك خاص بالقطاع التقني هو الأول من نوعه على مستوى الجامعات السورية، ناهيك عن تفعيل تبادل الأساتذة، كما من المقرر زيارة وفد من الباحثين إلى جامعة دمشق نهاية الشهر القادم، منوها بأهمية المركز بوجود حاضنة تكنولوجية بما ينعكس على صعيد البحث العلمي وتحسين التصنيف الجامعي.
وأشار قباقيبي إلى أن الهدف من الزيارة إجراء مباحثات أكاديمية والتعرف على الاختصاصات العلمية الروسية للمرحلة الجامعية الأولى ومرحلة الدراسات العليا للماجستير والدكتوراه في الجامعة، إضافة إلى التعرف على المخابر العلمية التعليمية والبحثية.
وشدّد قباقيبي على ضرورة تطوير علاقات التعاون العلمي والأكاديمي بين الجامعتين لترتقي إلى مستوى علاقات الصداقة المتينة المتقدمة، مؤكدا أن الزيارة تتزامن مع المعرض الوطني الروسي السادس التعليمي والصناعي «بروم إكسبو2019» الذي انعقد خلال اليومين الماضيين.
ولفت قباقيبي إلى زيارة جامعة موسكو الحكومية لهندسة البناء، والاجتماع مع رئيس الجامعة الدكتور أندريه فولكوف، بحيث تمت مناقشة التعاون بين الجامعتين، مبينا أن الهدف من الزيارة تفعيل الاتفاق الموقع مع جامعة بدمشق خلال شباط، إضافة إلى التبادل الثقافي وقبول الطلاب لمرحلتي الماجستير والدكتوراه، لافتاً إلى أن الجامعة أبدت استعدادها لاستقبال الموفدين من الطلاب، وتم دعوة طلاب الجامعة لزيارة التخصصات النظيرة.
ولفت رئيس الجامعة إلى زيارة المعرض الوطني الروسي السادس التعليمي والصناعي السادس، والاطلاع على أجنحة المعرض الذي تشارك فيه 50 جامعة روسية من أرجاء روسيا الاتحادية.
وقال قباقيبي: زرنا جامعة البحوث العلمية «معهد موسكو لهندسة الطاقة» وكان في استقبالنا نائب رئيس الجامعة الدكتور الكسندر تاراسوف، كما جلنا على أهم الأقسام العلمية ومخابر الطاقات الشمسية والريحية ومخابر نظم القيادة والتغذية الكهربائية لمستهلكي المنازل والمتاجر والمصانع.
وأضاف تم عقد جلسة مباحثات رسمية حيث تم تبادل أفكار التعاون العلمي والأكاديمي، وعبر الجانب الروسي عن تقديره الكبير للخريجين السوريين من جامعة موسكو للطاقة، مبيناً انه تم الاتفاق على مسودة اتفاق علمي وأكاديمي مع الجامعة، والاتفاق على الأبحاث العلمية وتبادل الأساتذة والمساعدة في مجال هندسة الطاقة لمركز يخدم طلاب الدراسات العليا.

فادي بك الشريف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock