مقالات وآراء

دورينا الكروي قبل الحسم

بقلم : فاروق بوظو

الثلاثاء القادم يختتم دورينا الكروي وسنشهد منافسة بين فريقين اثنين هما تشرين والوثبة من أجل الحصول على منصة التتويج هذا العام. ففريق تشرين في لقائه الأخير مع الاتحاد كان الأفضل أداء ونتيجة بهدفين اثنين مقابل لا شيء.
أما مباراته الأخيرة مع فريق الكرامة، فستكون مباراة قوية وحاسمة.. ففي حال الفوز سيكون تحقيق لقب بطولة دورينا السوري من نصيبه بعد 23 عاماً، حتى لو كان الفوز لمصلحة الوثبة على حطين في مباراته القادمة، نظراً لأن نقطة واحدة تفصل بين الناديين تشرين والوثبة حتى الآن.
اللقاء الذي جمع فريق الوحدة بنظيره الفتوة.. استحق فيه الوحدة الفوز بهدف وحيد مقابل لا شيء بينما ضمن نادي الفتوة بقاءه داخل دورينا الكروي.. بينما لقاء نادي الساحل بنظيره فريق الطليعة.. فقد حقق فريق الساحل فوزاً مستحقاً له بهدف وحيد مقابل لا شيء.. بينما لم نشهد لأداء الطليعة المستوى المطلوب منه..
أما اللقاء الذي جمع فريق نادي الجيش بنظيره جبلة، فقد استطاع فريق الجيش تحقيق الفوز الواضح والصريح بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد وهذا ما يؤكد عدم تساهله في منح الفوز لأي فريق آخر.. أما اللقاء الأخير فقد استطاع فريق نادي الكرامة تحقيق الفوز بهدفين مقابل لا شيء على نظيره فريق نادي النواعير الذي سيهبط لدوري الدرجة الأولى في حال خسارته في اللقاء النهائي مع نادي الوحدة.. وثأر الوثبة من الشرطة برده الهدفين ثلاثة مستحقة، على حين اللقاء الأخير لفريق حطين مع الجزيرة الذي لم يشارك في هذا اللقاء مطالباً اتحاد اللعبة بتأجيل اللقاء لأسبوع آخر.. فقد استحق فريق نادي حطين الفوز نظرياً بثلاثة أهداف مقابل لا شيء.
وبعد.. فإني أود القول حول الجولة لدورينا الكروي.. بأن فريق تشرين يمكنه الحصول على بطولة هذا العام في حال فوزه على فريق الكرامة حتى لو حقق فريق الوثبة فوزه على فريق نادي حطين في مباراته القادمة..

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock