العناوين الرئيسيةسياسةعربي ودولي

ردود زعماء ومسؤولي الغرب على إعلان بوتين التعبئة الجزئية

منذ إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التعبئة الجزئية في البلاد، صباح اليوم، وحتى اللحظة، تتواصل ردود فعل الزعماء الغربيين والتي اعتبرت بمجملها أن إعلان بوتين “دليل ضعف وعجز”.
المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي اعتبر أن إعلان بوتين تعبئة الجيش “تظهر أنه ليس مهتما إلا بمواصلة حربه المدمرة”، وأضاف: “تعبئة بوتين للجيش تظهر يأسه”.
من جهته، اعتبر رئيس الوزراء التشيكي، بيتر فيالا، أن التعبئة “محاولة لتأجيج الصراع ودليل على أن موسكو هي المعتدي الوحيد”.
وقال رئيس الوزراء البولندي، ماتيوز موراوسكي، تعليقا على إعلان بوتين: “روسيا ستحاول تدمير أوكرانيا وتغيير حدودها”.
من جهته، اعتبر وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، أن “القيادة العسكرية والمدنية الروسية واجهت ضغوطا كبيرة في أوكرانيا خلال الأسبوعين الماضيين”، وقال مضيفا: “إعلان بوتين التعبئة الجزئية وضم أجزاء من أوكرانيا بشكل غير قانوني اعتراف بفشل غزوه”.
من جهتها، أعربت وزيرة الخارجية البريطانية، جيليان كيجان، أن خطاب بوتين “تصعيد مقلق”، مطالبة بأخذ تهديداته على محمل الجد.
ليتوانيا الحدودية مع روسيا، أعلنت وزارة دفاعها وضع قوة الرد السريع في حالة تأهب قصوى “لمنع أي استفزاز من الجانب الروسي”، بحسب تعبيرها.
فيما اعتبر رئيس الوزراء الهولندي، مارك روته، أن إعلان روسيا التعبئة الجزئية “دليل على ذعر بوتين”.
ومع صمت البيت الأبيض حتى الآن، قال السفيرة الأمريكية في كييف، بريدجت برينك، إن “الاستفتاء والتعبئة الصورية علامات ضعف وفشل روسي”.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن، صباح اليوم، التعبئة الجزئية في البلاد واستقدام 300 ألف جندي احتياط للمشاركة في العمليات العسكرية في اوكرانيا.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock