محلي

رفع مقاعد الدراسات العليا للجامعات الخاصة إلى 30 بالمئة

كشفت معاونة وزير التعليم العالي لشؤون البحث العلمي و الدراسات العليا سحر الفاهوم لـ«الوطن» عن مباحثات مع الجانب الإيطالي لافتتاح مركز لتعليم اللغة الإيطالية في جامعة دمشق، على أن

يتم توقيع اتفاق رسمي وتأطير العمل ضمن برنامج تنفيذي، مشيرة إلى مناقشة الأمر مع القنصل الإيطالي للاتفاق على حيثيات الموضوع وتطبيقه في سورية مع تأمين مختلف التجهيزات اللازمة والمستلزمات ودراسة الأمر بشكل مفصل، معلنة عن رغبة جادة من الجانب الإيطالي لتعليم اللغة.

وأشارت الفاهوم إلى صدور قرار من مجلس التعليم العالي يقضي برفع نسبة المقاعد للماجستير والدراسات العليا المسموحة للجامعات الخاصة والافتراضي لتصبح 30 % بدلاً من 5% ضمن إطار اهتمام الوزارة بفتح المجال لمختلف أنماط التعليم والتفاضل بين الطلاب على حساب المعدل ومقدرة الطالب، علماً أن آلية القبول أصبحت بمعدل 70 بالمئة للجامعة الأم و30 بالمئة للافتراضي والخاص والمعاهد العليا وغير السوري والحكومي والمفتوح.
كما نوهت بالسماح للطلبة الحاصلين على درجة الماجستير والدكتوراه من الجامعات الحكومية الخاضعة لقانون تنظيم الجامعات بالتقدم لعضوية الهيئة التدريسية، وذلك لحملة الإجازة من أنماط التعليم «الخاص- الافتراضي- غير سوري- معاهد عليا» والتقدم لإعلانات الهيئة التدريسية في الجامعات الحكومية.
ولفتت معاونة الوزير إلى عدم السماح لخريج المفتوح بالتقدم لمسابقة أعضاء الهيئة التدريسية، مع بحث الموضوع خلال السنوات القادمة، موضحة أن القرار تم بناء على دراسة مفصلة راعت الموضوع من جميع جوانبه.
وبيّنت أن خريج الافتراضية والجامعات الخاصة أصبح بإمكانه التقدم إلى المنح التي تعلنها الوزارة بغية الإيفاد ذاكرة أن الأولوية للطلاب المتميزين والموفدين، لافتة إلى وجود توجه لاعتماد الامتحانات المعيارية في الكليات الأمر الذي يسمح بتكافؤ الفرص بين مختلف الطلاب مع بحث استفادة مختلف الطلاب من المنح والإيفاد وعضوية الهيئة التدريسية.
هذا ولفتت الفاهوم إلى أن وزارة التعليم العالي أعلنت عن تقديم عدد من المنح الدراسية للمرحلة الجامعية الأولى في الاختصاصات المتوفرة في جامعة اديغيا الحكومية الروسية في علوم الكمبيوتر والرياضيات والفيزياء والعلوم الطبيعية وعلم النفس والتاريخ والحقوق واللغات الإنكليزية والصحافة والرياضة والفنون والاقتصاد والسياحة وعلم الاجتماع، ويخصص لأبناء الشهداء 10 بالمئة من المنح الدراسية المتاحة، وكل من يتقدم بأكثر من طلب يستبعد طلبه من المفاضلة ويعتبر ملغى حكماً، علماً أن القبول النهائي مرتبط حصرا بموافقة الجهة المعنية في جمهورية روسيا الاتحادية (جامعة ايديغيا الحكومية).
مضيفة: وتتضمن المنحة إعفاء من الرسوم الدراسية فقط، ويلتزم الطالب في حال قبوله بنفقات السفر ذهاباً وإياباً ونفقات بوليصة التأمين الصحي بعد الوصول إلى روسيا وأي نفقات أخرى لم يتم ذكرها، علماً أن التقدم انتهى إلى المنح المذكورة‏
وأشارت إلى أن عدد المنح الإجمالية إلى روسيا سنويا تصل إلى 500 منحة دراسية لاستكمال الطلاب السوريين دراستهم ضمن جامعات روسيا مع الأولوية للمتميزين والمعيدين، منوهة بأن الفائض من أي منح دراسية يذهب إلى الطلاب خريجي أنماط التعليم التي سمح لها بالتقدم إلى المنح المعلنة من وزارة التعليم العالي.
وأضافت إن بولندا دخلت على خط تقديم المنح للطلاب السوريين بعدد من المقاعد مع إمكانية زيادة العدد العام القادم، علماً أن المنح مستمرة إلى الهند بمعدل 1000 منحة سنوياً وإلى إيران والصين وعدة دول أخرى لقبول الطلاب السوريين لاستكمال الدراسة لديها.

فادي بك الشريف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock