اقتصاد

روسيا وأوروبا تسجلان أرقاماً قياسية في استهلاك الغاز

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك اليوم تسجيل روسيا مستويات قياسية من استهلاك الغاز في السوق المحلية هذا العام لافتا إلى استعداد بلاده للنظر في زيادة الصادرات إلى أوروبا.

وتواصل الدول الأوروبية استهلاك غاز من مستودعاتها، أكثر مما تضخه إلى هذه المستودعات، وذلك مع ارتفاع أسعار الغاز وتسارع الطلب. حيث تواصل شركة “غازبروم” الروسية ضخ الغاز إلى مستودعاتها في النمسا وألمانيا.

وأوضح نوفاك في برنامج على قناة “روسيا1” التلفزيونية أن روسيا أزالت كمية أكبر من منشآت تخزين الغاز تحت الأرض أكثر من المعتاد وهذا يتطلب الضخ في هذه المنشآت.

وحول عما إذا كانت روسيا تفتقر إلى ما يكفي من الغاز للسوق الأوروبية بسبب ذلك قال نوفاك: “لدينا فرصة لتنفيذ العقود إذا كانت هناك طلبات إضافية.. بالطبع.. يمكن النظر في ذلك لكن لا توجد طلبات لروسيا لتوفير كميات إضافية من الغاز”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد الأربعاء الماضي أن موسكو على استعداد لتصدير كميات أكبر من الغاز الطبيعي، بعدما اتّهمتها أوروبا بتقليص الإمدادات ورفع الأسعار إلى مستويات قياسية.

وأشار بوتين خلال منتدى للطاقة في موسكو إلى أن روسيا على استعداد للإيفاء بأي طلبات جديدة من المشترين للحصول على كميات أكبر.

ويقول تقرير اقتصادي، إن احتياطات الغاز المنخفضة في المستودعات الأوروبية، وعجز أوروبا عن إملائها إلى المستوى الآمن قبل بداية الطقس البارد بسبب النقص العالمي، تثير خوفاً يسبب ارتفاع أسعار الغاز، كما يساعد في ذلك نمو أسعار الوقود في الأسواق الآسيوية.

تشهد أسعار الغاز في أوروبا ارتفاعاً كبيراً منذ أيام إذ يسجل الغاز المرجعي القاري والبريطاني،الأربعاء، مستويات قياسية جديدة وسط ارتفاع الطلب مع اقتراب الشتاء خصوصاً في آسيا، وكذلك العرض المحدود وانخفاض المخزونات في جميع أنحاء العالم.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock