الرياضة

سقوط بطل الليغا وتعثر المتصدر

لم تأت نتائج الجولة السابعة من الدوري الإسباني على هوى قطبي العاصمة فقد سقط الأتلتي للمرة الأولى هذا الموسم على أرض ألافيس وخرج ريال مدريد بتعادل سلبي مع ضيفه فياريال بعد مباراة لم تكن بالمستوى للاعبي الملكي الذين أخفقوا بالتسجيل للمرة الأولى فانقادوا إلى التعادل الثاني وخسروا أول نقطتين في برنابيه لكنهم رغم ذلك ابتعدوا في الصدارة برصيد 17 نقطة بفارق 3 نقاط عن أقرب المنافسين، وبالمقابل حافظ فريق الغواصات الصفراء على سجله خالياً من الهزيمة لكنه تعادل في خمس من ست مباريات خاضها حتى الآن وهو التعادل السلبي الرابع في سجله والثالث خارج ملعبه.
وكان الأتلتي تلقى خسارته الأولى هذا الموسم أمام ألافيس بهدف يتيم جاء في الدقيقة الرابعة وسجله فيكتور لاكوارديا والغريب أنه الأول للفريق الباسكي الصغير وجاء في وقت مناسب وعلى البطل الذي تخلى حتى عن المركز الثاني لمصلحة إشبيلية بفارق الأهداف عقب فوز الأندلسي على اسبانيول بهدفين سجلهما يوسف النصيري ورافا مير فيسينتي، وعلى الصعيد ذاته أنقذ كارلوس أندري فريقه فالنسيا من هزيمة ثالثة على التوالي عندما أحرز له التعادل بهدف لمثله في الوقت بدل الضائع أمام ضيفه أتلتيك بلباو، وكان فالنسيا خسر أمام الريال ثم إشبيلية في الجولتين الفائتتين.

خالد عرنوس – الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock