منوعات

سلاف فواخرجي في وداع والدها: “روحي راحت معك”

تلقي النجمة سلاف فواخرجي النظرة الأخيرة على والدها محمد فواخرجي “أبو سليم” ظهر غد الجمعة 17 أيلول قبل أن يدفن عقب صلاة الجمعة بجوار زوجته الأديبة ابتسام أديب في مقبرة أبناء لواء إسكندرون في قرية بسنادا.

وفي تعليقها على رحيل والدها الذي فارق الحياة عصر الأربعاء كتبت فواخرجي: “روحي راحت معك وخلص الحكي بعدك، الله معك بابا، وشكراً على كل شيء”.

أما زوجها وائل رمضان فكتب: “وداعاً سيدي ومعلمي وعرابي وصديقي ونديمي ورفيقي وأخي وأبي، لم تقصّر مع أحدٍ بأدبك وأخلاقك وطيبتك ولطفك وحنانك وحبك وروحك الصافية، أرجو من الله تعالى ألا نكون قد قصرّنا معك وبحقك بأي شيء، سلّم على توأم روحك ابتسام، نلتقي بالضفة الأخرى أبا سليم العظيم”.

واستقبل الاثنان رسائل العزاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي من الزملاء والأصدقاء والجمهور، من بينهم سامية الجزائري ووفاء موصللي وشكران مرتجى وروعة ياسين وجيني إسبر ومهيار خضور ويامن الحجلي ورويدا عطية ورشا شربتجي ورابعة الزيات ولورا أبو أسعد وآمال سعد الدين ورنا شميس ورنا الأبيض ورواد عليو وجوان خضر ووائل شرف ومحمود نصر ودانا مارديني ورنا العضم.

تقبل التعازي للرجاء والنساء يومي الجمعة والسبت في صالة بلازا في اللاذقية من الخامسة وحتى الثامنة مساءً، ويوم الأحد في دار السعادة في حي المزة بدمشق بالتوقيت نفسه.

أسرة “الوطن” تتقدم من النجمين سلاف فواخرجي ووائل رمضان وكل أفراد العائلة بأحر التعازي وأصدق المواساة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock