منوعات

شام كردي لـ”الوطن” :أكرّم بصوتي سعاد محمد وانقطاعي عن الغناء لأسباب عائلية

خامة صوتيّة طربيّة، عندما تصدح تذكرنا بزمن أصيل عاشه عمالقة الطرب العربي.
شام كردي صوت سوري أثبت جدارته واختار مكانته باستحقاق بتأكيد المتابعين والمختصين بالمجال الغنائي والموسيقي المحلي والعربي.
في هذه الفترة وبعد انقطاع لثلاث سنوات، تعود كردي لتحيي أمسية موسيقية في دار الأسد للثقافة والفنون في دمشق وهذه المرة كانت تكريماً لسعاد محمد، بمشاركة فرقة قصيد وقيادة كمال سكيكر في تاريخ 13/7/2020 الساعة الثامنة مساءً على مسرح الدراما.
وفي تصريح خاص ” للوطن ” تقول شام كردي : اعتدت أن أقدم كل سنة أمسية في دار الأوبرا، ذات مرة كان التكريم لصوت دلال الشمالي الله يطول بعمرها، بعدها وفي العام التالي كرّمنا الراحلة فاتن حناوي، ومن بعدها انقطعت عن تقديم الأمسيات لثلاث سنوات وذلك لأسباب عائلية، وفي هذه الفترة عدت من جديد لأقدم أمسية تكريمية للراحلة سعاد محمد.
وفي سؤالنا لماذا تقدم أمسية واحدة فقط خلال العام كلّه؟ أجابت كردي : ” هناك أولويات وجدول منظّم تقدمه الدار خلال العام، ومن ضمن الخطة احتواء خريجي المعهد العالي للموسيقا وهذا حق”، لافتة إلى الاهتمام الكبير والرعاية بالمشاركين من فنانين أو بالجمهور مع الإجراءات الوقائية التي تتبعها دار الأسد في هذا الوقت الكوروني الحرج، مضيفة : إن لديها أملاً كبيراً بأن يكون القادم أفضل للجميع مع تمنياتها بأن تكون موفقة في حفلها القادم والذي أخبرتنا خاتمة حديثها عن برنامجه” .
سعاد محمد … اسم عريق، وتاريخها وأعمالها تحكي عن مسيرتها الفنية الرائعة، وحاولنا أن يكون برنامج الأمسية منوعاً بمشاركة فرقة قصيد وقيادة الأستاذ كمال سكيكر، وسنقدم للجمهور الأغنيات التالية: هلا بالورد، مظلومة يا ناس، دور أنا هويت، بقى عايز تنساني، وحشتني، أوعدك، و موسيقا “انتظار” وهي من ألحان رياض السنباطي وتوزيع كمال سكيكر.

الوطـن – سوسن صيداوي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock