العناوين الرئيسيةمحلي

شرعيان” في “النصرة” ينفّذان انقلاباً ضد “الجولاني” في إدلب والاشتباكات تنتقل إلى الحدود التركية

نفّذ “شرعيان” في “هيئة تحرير الشام” أو جبهة النصرة سابقاً، انقلاباً ضد متزعمها الإرهابي “أبو محمد الجولاني” في مدينة إدلب، حيث ساد توتر أمني واشتباكات انتقلت إلى بلدات في ريف المحافظة الشمالي عند الحدود التركية.

وأفادت مصادر أهلية في مدينة إدلب ل “الوطن” أن استنفاراً أمنياً كبيراً لإرهابيي “النصرة” عمّ المدينة الليلة، وخصوصاً في محيط مقارها الرئيسة والمؤسسات العامة التي يبدو أن شرعيا الفرع السوري لتنظيم القاعدة ومدبرا الانقلاب “مظهرالويس” و”أبو ماريا القحطاني” أرادا الاستيلاء عليها.

ورجحت المصادر فشل الانقلاب، إذ انتقلت الاشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة من مدينة إدلب إلى بلدات شمال إدلب، ولاسيما الدانا وسرمدا وأطمة ودير حسان، الواقعة عند الحدود التركية.

ولفتت المصادر إلى أن الروايات التي نشرتها وسائل إعلام ومواقع تواصل اجتماعي تابعة ل “النصرة” عن اسباب التوتر الأمني عارية عن الصحة، وعزته إلى “دعوات مشبوهة” لمهاجمة مؤسسات وتخريبها، على خلفية توقيف أحد الأشخاص بأمر قضائي أو إقالة قاضٍ مهم.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock