منوعات

شركة MTN سوريا ترعى ختام موسم التشجير ضمن حملة “الأيادي الخضراء” لإعادة الحياة للغابات السورية

قامت شركة MTN سوريا برعاية ختام موسم التشجير من الحملة السنوية لتشجير الغابات لعام 2021 بعنوان “الأيادي الخضراء”، كشريك استراتيجي، بتنظيم مؤسسة التطوير للبيئة، وبالتعاون مع مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل، ومديرية الزراعة في محافظة حمص، وذلك يوم الأحد في الثامن والعشرين من شهر آذار الجاري، وذلك انطلاقاً من كوننا شركاء في خدمة الوطن ومن واجبنا دعم وحماية البيئة السورية ومواردها الطبيعية، والمساهمة في تعويض جزء من الفاقد جرَاء الحرائق التي أصابت بعض المناطق مؤخراً.

واختُتمت حملة التشجير “الأيادي الخضراء” من حراج قرية كفرنان في محافظة حمص، بدعم ومشاركة مجموعة من المتطوعين وأهالي المنطقة وعدد من موظفي شركة MTN، وتم غرس 1000 غرسة حراجية متنوعة ضمن مساحة 20 دونم، الأمر الذي حَقق المشاركة المجتمعية وتعزيز الوعي البيئي.

وأشارت السيدة نور مرتكوش، مدير العلامة التجارية والعلاقات العامة في شركة MTN سوريا، إلى أهمية رعاية ودعم هذا المشروع لإعادة الغطاء النباتي والاهتمام بسلامة البيئة والطبيعة السورية، كجزء من برنامج المسؤولية الاجتماعية لشركة MTN سوريا، الذي يُركز على دعم كافة المبادرات والفعاليات التطويرية والإصلاحية، التي تساهم في الوصول إلى بيئة سليمة وموارد طبيعية مستدامة، بالإضافة إلى المشاريع التي تَهدف إلى نشر الوعي البيئي وتُعزز ثقافة التطوع بين فئات المجتمع كافة.

ومن جهتها أكدت السيدة نور مرتكوش، على استمرار شركة MTN سوريا في دعم كافة المبادرات والجهود العاملة في مجال إحياء الغطاء الأخضر للغابات السورية، والعمل على استعادة التنوع الحيوي والتوازن البيئي للمناطق التي تعرضت للأضرار جراء الحرائق والقطع الجائر.

الجدير بالذكر، أن مؤسسة التطوير للبيئة هي مؤسسة خاصة غير ربحية، تهدف إلى نشر الوعي والثقافة البيئية والتنموية، وتنفيذ مشاريع وأنشطة بيئية تساهم في حماية البيئة والموارد الطبيعية لتحقيق التنمية المستدامة ورفاهية المجتمع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock