محلي

شعيب: إقالة مدير ومشرف المخبز الذي يشهد حالات ازدحام

صرّح معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين شعيب لـ«الوطن» بأن العقوبات التي تطول المخالفين في المخابز الآلية العامة مشددة لمنع أي عملية تجاوز للقوانين والتلاعب بالمواد المدعومة، مبيناً أنه يتم التحقيق مع مدير المخبز المخالف وإقالته من منصبه وإحالته للرقابة الداخلية واتخاذ العقوبات القانونية بحقه من خصم مالي، بالإضافة إلى تغريمه بالكميات المهربة في حال ضبط مواد مهربة سواء كانت دقيقاً تموينياً أم محروقات.

وأكد شعيب أنه لم يتم ضبط أي حالات تهريب للدقيق التمويني أو المازوت من المخابز الآلية العامة، وذلك نتيجة وجود آلية رقابة وضبط تتابع كل مراحل النقل والتسليم والتصنيع، ووجود مستودعات وسجلات رسمية لأمين المستودع ومذكرات الاستلام والمحاسبة على المواد فلا يمكن التلاعب بها.

وأشار إلى أن حالات ضبط الدقيق التمويني المهرب تكون من المخابز الخاصة التي تستلم الدقيق التمويني بنفس السعر للمخابز العامة، ويتم إحالة صاحب المخبز موجوداً على القضاء، مع تغريمه بمليون ليرة سورية وسجن لمدة عام وفق المادة 27 من القانون، بالإضافة إلى الغرامة بضعف المادة المهربة وفق السعر الحر للمادة.

ولفت إلى أن أغلب المخالفات التي تجري في المخابز العامة تكون سوء تصنيع أو نقصاً في الوزن أو انخفاضاً في مستوى الجودة، وهذه المخالفات لا يتم التساهل معها أبداً وتتخذ بحقها أقصى العقوبات.

شعيب وخلال اجتماعه يوم أمس مع مديري فرع المخابز ومشرفي المخابز بدمشق وريفها في مقر الشركة العامة للمخابز دعا إلى توظيف جميع الإمكانيات المتاحة لتوفير رغيف الخبز للمواطنين بيسر وسهولة واتخاذ الإجراءات الكفيلة للحد من ظاهرة الازدحام على كوات البيع، مؤكداً أنه ستتم إقالة مدير ومشرف المخبز الذي يكون البائعون بقربه، أو يشهد حالات ازدحام شديدة، مضيفاً بأنه سيتم اتخاذ أقصى العقوبات بحق كل من يحاول تهريب الدقيق التمويني ومستلزمات إنتاج الرغيف التمويني من مازوت وخميرة وملح وغيرها، مشيراً إلى أنه تم زيادة المخصصات للمخابز في جميع المحافظات حسب الحاجة الفعلية وبما يلبي احتياجات المناطق والأحياء.

ولفت إلى أن تحديد مخصصات الأفران في المحافظات بات من صلاحيات المحافظين، مشدداً على تحسين نوعية الخبز المنتج والاستعانة بالخبرات الفنية اللازمة للنهوض بواقع الإنتاج وتطوير خطوط الإنتاج وآلية وأساليب العمل في المخابز، مع ضرورة الالتزام بوزن وعدد الأرغفة بالربطة وأن أي مخالفة بنقص الوزن سيتم إعفاء مشرف المخبز مباشرة.

وطلب من المديرين المركزيين بالشركة العامة للمخابز القيام بجولات دائمة ومستمرة على المخابز للوقوف على سير العمل والتأكد من نوعية وجودة الخبز المنتج إضافة إلى وجوب تواجد مديري ومشرفي المخابز بصالات الإنتاج بشكل دائم للإشراف على مراحل الإنتاج كافة بما يضمن إنتاج خبز بمواصفات ونوعية جيدة ترضي المواطنين.
ووجه شعيب بضرورة اتخاذ الإجراءات الضرورية فوراً لبيع الخبز في صالات ومنافذ بيع المؤسسة السورية ووضع الخبز بأكياس تتمتع بأفضل المواصفات والشروط المطلوبة.

وتقدم مديرو المخابز بشكاوى تتعلق بنقص اليد العاملة والفنيين بالمخابز وحاجة بعض خطوط الإنتاج للإصلاح والترميم، إضافة إلى ضرورة إصلاح الآليات والشاحنات المخصصة لتوزيع ونقل الخبز، ووعد معاون الوزير بالعمل بالسرعة القصوى ووفق الإمكانيات المتاحة، مذكراً بأن الوزارة أصدرت قراراً يقضي بتحمل الوزارة تكاليف إصلاح بيت النار والمحركات ومولدات الكهرباء لتسهيل عمل المخابز وتطوير أدائها وتحسين جودة المنتج.

علي محمود سليمان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock