العناوين الرئيسيةسورية

طهران: وجودنا في سورية استشاري ومن يريد الإخلال به سيتلقى رداً حاسماً

اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية، أن سياسة الضغط الأقصى على إيران فشلت، وكل من يصل إلى البيت الأبيض عليه احترام حقوق الشعب الإيراني.
وأشارت الخارجية الإيرانية في بيان لها بحسب وكالة «فارس» شبه الرسمية، إلى أنه «ما دامت الإدارة الأميركية الجديدة لم تستقر، لا يمكننا الحديث عن عودة أميركا لتعهداتها المنصوصة في الاتفاق النووي»، وأضافت: «ما يهمنا هو سلوك الولايات المتحدة وليس تصريحات المسؤولين فيها، لذلك سنتابع بدقة وبيقظة كل التطورات والتصريحات بهذا الخصوص».
الخارجية الإيرانية، أدانت زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو للأراضي المحتلة، مشيرة إلى أن طهران تعتبر هذه الزيارة «نتيجة خيانة الحكام العرب»، وقالت: «زيارة وزير الخارجية الأميركي والذي يوشك على إتمام مسؤوليته، تأتي من أجل التصيّد السياسي في المستقبل، أكثر مما هي لمتابعة سياسات أميركا الفاشلة».
وفيما يتعلق بالوجود الإيراني في سورية، أعادت طهران التذكير بأن هذا الوجود «استشاري ومن يريد الإخلال به سيتلقى رداً حاسماً»، مشيرة إلى أنها تعتبر «حزب اللـه في لبنان كان ولا يزال وسيبقى حركة شعبية أصيلة».
وكانت وزارة الخارجية والمغتربين نددت بالزيارة غير المسبوقة التي أجراها وزير الخارجية الأميركي، إلى الجولان العربي السوري المحتلة، واصفةً إياها بالـ«استفزازية»، ومؤكدة أن مثل هذه الزيارات الإجرامية تشجع استمرار إسرائيل في نهجها العدواني الخطر.
«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock