سياسةعربي ودولي

طيران التجسس الأميركي يكثف طلعاته فوق القواعد الروسية

اقتربت طائرتان أمريكيتان حربيتان، اليوم السبت، من حدود روسيا في بحر البلطيق وقاعدتها البحرية بسوريا، وذلك لأغراض استطلاعية.

وأفاد موقع “روسيا اليوم” بأن طائرة التجسس الإستراتيجية الأمريكية من طراز” RC-135W”، التي أقلعت من قاعدة ميلدنهول الجوية في بريطانيا، تقوم بمهمة استطلاع لاسلكي قبالة سواحل مقاطعة كالينينغراد (شمال غرب روسيا) في بحر البلطيق.

أما طائرة “P-8A Poseidon” الأمريكية المضادة للغواصات، فاقتربت من مركز التأمين المادي والتقني التابع للبحرية الروسية في ميناء طرطوس السوري، وهي تقوم حاليا بتحليقات دائرية بالقرب من السواحل السورية لمراقبة القاعدة البحرية والمنطقة البحرية المجاورة.

وكان طيران الإستطلاع الأميركي التجسسي حلق خلال الفترة الأخيرة بشكل مكثف فوق القواعد الروسية في بحر البلطيق وقرب شبه جزيرة القرم وفي محيط القاعدتين الروسيتين في سورية، ومنطقة تواجد السفن الحربية الروسية في شرق البحر المتوسط، حيث يتم رصد ما لا يقل عن مهمتين أو ثلاث مهام من هذا النوع يوميا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock