العناوين الرئيسيةسورية

عدد من أبناء الجالية السورية واللبنانية في بروكسل يقدمون التهاني بفوز الرئيس الأسد بالانتخابات الرئاسية

احتفالاً بفوز الرئيس بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية، زار عدد من أبناء الجالية السورية، تلاهم أفراد من الجالية اللبنانية، سفارة الجمهورية العربية السورية في بروكسل، لتقديم التهنئة بإجراء هذا الاستحقاق الدستوري الذي توّج بتجديد الولاية الدستورية  للرئيس الأسد.
وفي كلمة له أشار القائم بالأعمال بالنيابة لبعثة الجمهورية العربية السورية لدى الاتحاد الأوروبي عبد المولى النقري إلى أن إجراء الاستحقاق الدستوري بموعده، بحد ذاته، يؤكد صمود وصلابة الموقف السوري والدولة السورية والشعب والجيش السوريين بقيادة الرئيس بشار الأسد في مواجهة أعتى تحدٍ حضاري ووجودي استهدف سورية قيادةً وشعباً وتاريخاً، بقدر استهدافه لوحدة وسلامة أراضي الجمهورية العربية السورية.

 كما أكد القائم بالأعمال النقري بحسب بيان تلقت “الوطن” نسخة منه أن إعادة انتخاب السيد الرئيس يشكل تتويجاً لهذه الانتصارات التي تراكمت على الرغم من كل الصعوبات خلال السنوات الماضية، ويعبر عن الأمل الذي لم يتزعزع طوال السنوات السابقة بإرادة الشعب والجيش السوريين بقيادة السيد الرئيس ومقدرته على مواصلة المسيرة الحضارية لسورية على الرغم من كل الصعوبات التي يمكن أن تعترضنا، معتبراً أن في ذلك “تأكيد لتعميق رسالتنا الحضارية المستقبلية، وأهمية العمل والأمل في تعزيز قدرة سورية على الاضطلاع بدورها الحضاري الإنساني عبر التاريخ”. 
 

النقري أكد في كلمته أمام المهنئين من الجالية اللبنانية أن هذا النصر الذي تحقق هو لبنة أساسية في صمود محور المقاومة، ويشكل ركيزة أساسية في انتصارات المحور.
 من جانبهم عبر الضيوف عن فخرهم واعتزازهم بإعادة انتخاب الرئيس الأسد، مؤكدين وقوفهم الراسخ وراء قيادته الحكيمة، كما عبر المهنئون اللبنانيون عن فخرهم واعتزازهم بهذا النصر، مؤكدين أنه يأتي ليدعم صمود محور المقاومة وإرادته وانتصاراته.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock