الرياضة

عقد رعاية “غامض” للدوري السوري وأسئلة تحتاج إلى إجابات

فجأة دون سابق إنذار أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم عن عقد رعاية الدوري الكروي السوري في خبر مقتضب صدر عن منسق الاتحاد من دون أن يصدره اتحاد كرة القدم بشكل رسمي، والعقد الموقع للمواسم الثلاثة القادمة، نصف الحالي وموسمين قادمين، بمبلغ مقداره 595 مليون ليرة للسنة الأولى يضاف 25 بالمئة للسنة الثانية و35 بالمئة للسنة الثالثة.

والشركة التي رسا عليها المزاد شركة سراي وهي شركة تجارية.

ما سرب إلى “الوطن” من أخبار كلها غامضة وليس بها إضافات تغني عن طبيعة المزاد وعن موعد الإعلان عنه وعن الكثير من التفاصيل التي تهم الشارع الكروي، وخصوصاً أن اتصالاتنا مع أعضاء الاتحاد اصطدمت إما بكلمة (ما عندي خبر و لا فكرة) أو إن الهواتف أغلقت لحراجة الجواب والموقف.

ما رشح عن الخبر عبر أمين سر اتحاد كرة القدم الدكتور إبراهيم أبا زيد في تصريح خصّ به “الوطن”: إن المزاد الأخير دخله شركتان هما سراي ودركزلي، والمزاد تضمن ثلاث لجان للرقم المبدئي والسري والمزايدة، والعقد ليكون نافذاً يحتاج إلى تصديق من المكتب التنفيذي، والشركة التي رسا عليها المزاد شركة تجارية، أي إنها ستبيع الحقوق (النقل التلفزيوني والإذاعي وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، إضافة للإعلانات في الملاعب)، مع حق الجمهور السوري متابعة الدوري على القنوات المجانية وليست المشفرة.

هذا العقد يثير الكثير من التساؤلات حول النقل وحقوق البيع وريوع الإعلان، وهل هذا الرقم هو أدنى الطموح؟ وما حصة الأندية من هذه الحقوق؟

على كل حال من الممكن أن يزول كل هذا الغموض في المؤتمر الصحفي الذي سيعقده اتحاد كرة القدم مع الشركة الراعية بعد تصديق المكتب التنفيذي للعقد.

ناصر النجار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock