عربي ودولي

فرنسا: تركيا ترسل مرتزقة سوريين إلى ليبيا وحفتر لعب دوراً مهماً في محاربة داعش

أكدت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، اليوم الإثنين، أن النظام التركي يرسل أعداداً كبيرة من الإرهابيين المرتزقة السوريين إلى ليبيا، مشيرة إلى توثيق كل ذلك بدقة لدى الأمم المتحدة.
واعتبرت بارلي في تصريح صحافي، أن قائد الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر لعب دوراً مهماً في مكافحة تنظيم داعش الإرهابي، وفق ما ذكر موقع «العربية نت» المملوك للنظام السعودي.
وأشارت إلى أن عملية نقل النظام التركي للمسلحين المرتزقة موثقة بدقة لدى الأمم المتحدة، مؤكدة أن بلادها لا تدعم معسكراً أو آخر في ليبيا.
ودعت بارلي القوى الأجنبية إلى التوقف عن التدخل ووقف انتهاكات حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة وبالتالي العودة إلى عملية برلين وإيجاد حل سياسي.
وأوضحت أن فرنسا تدين جميع انتهاكات حظر الأسلحة في ليبيا، أينما كان مصدرها ودون تمييز، وأن بلادها تسعى للحصول على وقف إطلاق النار، وتعزيز الحل السياسي، وتحقيق الاستقرار في البلاد ومحاربة الإرهاب.
وأفادت «قناة العربية» المملوك للنظام السعودي بهبوط طائرتين في مطار مصراتة خلال الساعات الثماني الماضية، قادمتين من تركيا، وعلى متنهما 356 مرتزقاً من جنسيات عربية مختلفة منها سورية وتونس ومصر والسودان، ووصول طائرة تركية جديدة ثالثة إلى مصراتة تقل 126 مرتزقاً.
موقع «ارم نيوز» بدوره كشف أن تركيا نقلت خلال الأيام الماضية نحو 1400 مرتزق تونسي ينتمون لتنظيمات إرهابية من حلب وإدلب إلى ليبيا.
وذكر أن طائرات مدنية ليبية وأخرى تركية نقلت المسلحين المرتزقة التونسيين المتطرفين على دفعات إلى منطقتي غازي عنتاب واسطنبول فمصراتة.
ويقوم النظام التركي بنقل الإرهابيين المرتزقة ممن يحملون الجنسية السورية وغيرها من المناطق السورية التي يحتلها النظام التركي، وذلك للقتال إلى جانب ميليشيات ما تسمى «حكومة الوفاق» الإخونجية بقيادة فايز السراج.
«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock