العناوين الرئيسيةمحلي

في أول أيامها.. المئات يقبلون على التسوية في مدينة البوكمال

أكد مصدر مسؤول في محافظة دير الزور لـ«الوطن»، أن المئات يتوافدون إلى مركز التسوية في مدينة البوكمال بريف المحافظة الجنوبي الشرقي من أجل تسوية أوضاعهم، وذلك منذ بدء العملية هناك صباح اليوم الثلاثاء، في إطار استمرار التسوية الشاملة الخاصة بأبناء المحافظة.

وأوضح المصدر، أن المتوافدين على مركز التسوية هم من أبناء مدينة البوكمال والمناطق المحيطة بها، وكذلك من أبناء مختلف مناطق الجزيرة، بما فيها المناطق التي تسيطر عليها ميليشيات «قوات سورية الديمقراطية- قسد» والاحتلال الأميركي، وذلك رغبة منهم في تسوية أوضاعهم.

وأشار المصدر إلى أن المتوافدين بينهم مدنيون مطلوبون وعسكريون فارون ومتخلفون عن الخدمتين الإلزامية والاحتياطية.

وأكد، أن حالة من الارتياح تعم أوساط الأهالي ومن تمت تسوية أوضاعهم بسبب هذه التسويات التي تتم بسهولة ويسر دون أي إعاقات.

ويوم أمس، أعلن محافظ دير الزور، فاضل نجار، في تصريح خاص لـ«الوطن»، أن عملية التسوية ستبدأ اليوم في مدينة البوكمال، وتوقع أن تشهد المدينة إقبالا على التسوية كما كان الحال في مديني دير الزور والميادين.

وذكر نجار، أنه ومنذ انطلاق عملية التسوية الشاملة الخاصة بأبناء محافظة دير الزور التي تشمل كل من لم تتلطخ يداه بالدماء من المدنيين المطلوبين والعسكريين الفارين والمتخلفين عن الخدمتين الإلزامية والاحتياطية الذين نصت التسوية على أن تكون خدمتهم ضمن محافظات المنطقة الشرقية، في الرابع عشر من الشهر الماضي، وصل عدد من تمت تسوية أوضاعهم في مدينتي دير الزور والميادين إلى أكثر من 11 ألف شخص.

الوطن أون لاين – موفق محمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock