الرياضة

في مثل هذا اليوم.. الوحدة بطل كأس سورية

 في مثل هذا اليوم الخامس عشر من آب عام 2015 تأهل الشرطة لنهائي كأس سورية بعد غياب عن النهائي دام 35 عاماً، ليواجه فريق الوحدة، وفي تلك النسخة شاركت أندية دوري المحترفين الـ18 و19 نادياً من الدرجة الثانية وثلاثة من الدرجة الثالثة.

ولم تخرج تلك البطولة عن التوقعات من حيث تأهل أندية العاصمة الثلاثة الوحدة والجيش والشرطة لنصف النهائي، فالتقى الوحدة مع الجيش وكان الفوز بالثواني الأخيرة بتسديدة لا ترد أطلقها ثائر كروما مستحقاً تصفيق وإعجاب الجميع بمن فيهم مشجعو الجيش، على حين انتهت مغامرة تشرين بنصف النهائي على يد الشرطة الذي حجز مكانه باقتدار في النهائي بعد ثلاثة عقود ونصف العقد.

والملاحظ أن الشرطة التقى مع الوحدة في مباراة حسم الدوري ذاك الموسم حيث كان يكفيه الفوز ولكن ذلك لم يحصل، إذ فاز الوحدة بهدفين لهدف مقدماً لقب الدوري على طبق من ذهب لفريق الجيش، علماً أن الشرطة تغلب على الجيش في المواجهة المباشرة بهدف نظيف، فاتجه الوحدة والشرطة لمباراة إنقاذ الموسم وحجز تذكرة المشاركة بمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي فانتهى الوقت الأصلي كما بدأ بعد مباراة مملة، فكان اللجوء للتمديد الذي أنهاه الوحدة لمصلحته بهدفين متجنباً خوض ركلات الأعصاب الترجيحية التي بحث عنها الشرطة، فكان اللقب البرتقالي مستحقاً استناداً لمستواه في النهائي واستناداً لمستواه طوال البطولة فاحتفل معظم اللاعبين والمدرب رأفت محمد باللقب، على حين عاش أحمد الشعار ولاعبوه وجمهور الشرطة القليل على وقع الأمل الذي لم يتحقق.

المباراة انتهت بهدفين للبرتقالي سجلهما محمد حمدكو وأسامة أومري «110 و120»، وقاد المباراة محمد العبد الله بمساعدة أحمد مالود وعبد السلام حلاوة.

لعب الوحدة في مباراة التتويج كل من: طه موسى باشا، علي رمال، علي دياب، عبد القادر دكة، حازم محيميد، محمد علي «محمد جعفر»، ثائر كروما، أسامة أومري، محمد حمدكو، ماجد الحاج «محمد قطايا»، محمد باش بيوك «عبد الهادي شلحة».

الوطن- محمود قرقورا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock