الرياضة

في مثل هذا اليوم.. اليونايتد بطل أوروبا بالترجيح

في مثل هذا اليوم الحادي والعشرين من أيار عام 2008 التقى مانشستر يونايتد مع تشيلسي في نهائي إنكليزي خالص على لقب الشامبيونزليغ كثالث لقاء يجمع ناديين من بلد واحد في النهائي، بعد نهائي 2000 بين الريـال وفالنسيا و2003 بين ميلان واليوفي، وكان الناديان تسابقا على لقب الدوري الإنكليزي وكانت الغلبة في النهاية لليونايتد بفارق نقطتين فقط بواقع 87 مقابل 85 نقطة.

وصل اليونايتد لمباراة التتويج بعد التخلص من عقبة برشلونة في نصف النهائي، بينما تجاوز تشيلسي عقبة ليفربول، واحتضن ملعب لوجنيكي في العاصمة الروسية موسكو المباراة أمام 67310 متفرجين وقادها الحكم السلوفاكي لوبوس ميشل.

الشوط الأول انتهى بالتعادل 1/1 فسجل لليونايتد كريستيانو رونالدو عند الدقيقة السادسة والعشرين برأسية محكمة، وأدرك التعادل للبلوز فرانك لامبارد في الدقيقة الأخيرة.

في الشوط الثاني سعى كل من الطرفين لحسم اللقاء مع أفضلية نسبية للأزرق دون أن تتغير النتيجة بسبب تألق حارس الشياطين الحمر الهولندي فاندرسار الذي استحق لقب أفضل لاعب في المباراة، لتنتقل المباراة إلى وقت إضافي لم يأت بجديد سوى طرد العاجي دروغبا مهاجم تشيلي في الدقيقة السادسة عشرة بعد المئة.

في ركلات الترجيح الخمس الأولى سجل تيفيز وكاريك لليونايتد ثم أضاع كريستيانو رونالدو هداف تلك النسخة ليسجل هارغريفز وناني الركلتين الرابعة والخامسة، بينما سجل للبلوز بالاك وبيليتي ولامبارد وأشلي كول وأضاع جون تيري عندما تزحلق أثناء التسديد الركلة الخامسة.

وسجل كل من البرازيلي أندرسون لليونايتد والعاجي سالمون كالو للبلوز الضربة السادسة للفريقين، وفي الركلة السابعة سجل عميد لاعبي اليونايتد غيغز وأضاع الفرنسي أنيلكا لتشيلسي ليحتفل اليونايتد مع مدربه السير فيرغسون باللقب الثالث، على حين تأجل حلم تشيلسي إلى عام 2012.

اللقب كان جواز سفر مهم للبرتغالي رونالدو كي يحرز الكرة الذهبية للمرة الأولى في مسيرته.

محمود قرقورا- الوطن

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock