منوعات

قتل معلمته بسبب لعبة pubg

بعد أن تسببت في قتل طالب مراهق يبلغ من العمر 16 عاما لمعلمته في الإسكندرية، أصدر مركز الأزهر للفتوى بياناً حذر فيه من لعبة pubg التي بدأت الانتشار في مصر وبعض البلدان العربية.

وقال المركز إن هذه الألعاب المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي تخطف عقول الشباب، وتجعلهم يعيشون عالمًا افتراضيا يعزلهم عن الواقع، وتدفعهم بعد ذلك إلى ما لا تُحمد عاقبته، محذرا من اللعبة ومؤكدا أنها تعتبر البديل والوجه الآخر للعبة الحوت الأزرق .

وكشف الأزهر أن اللعبة تبدو في ظاهرها بسيطة، لكنها للأسف تستخدم أساليب نفسية معقدة تحرض على إزهاق الروح من خلال القتل، وتجتذب محبي المغامرة وعاشقي الألعاب الإلكترونية لأنها تستغل لديهم عامل المنافسة تحت مظلة البقاء للأقوى، مضيفا أنه تم رصد حالات قتل من مستخدميها.

وحذر مركز الفتوى بالأزهر من خطورة هذه الألعاب مطالبا بضرورة نشر الوعي العام بخطورتها على الفرد والمجتمع، ومؤكدا على حرمتها، لخطورتها على الفرد والمجتمع.

 

وكالات

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock