سوريةسياسة

قذائف الإرهابيين تؤخر سفر ثلاثة نواب فرنسيين من مطار حلب إلى دمشق

أدى تعرض مطار حلب لعدد من القذائف اليوم السبت، إلى تأخر سفر ثلاثة نواب فرنسيين من اليمين إلى دمشق، حسب ما أفاد مصدر برلماني فرنسي.

وأضاف المصدر أن النواب اليمينيين تييري مارياني ونيكولا دويك وجان لاسال كانوا يتأهبون لمغادرة حلب جواً باتجاه دمشق، حين سقطت ثماني قذائف في محيط المطار ما حال دون إقلاع الطائرة، وبعد ذلك بأربع ساعات تمكن النواب من المغادرة ووصلوا إلى العاصمة دمشق.

وقال مارياني: “كان إقلاع الطائرة صعباً بأضواء مطفأة. والقذائف كانت تستهدفنا لأن المطار لم يعد هدفاً للقذائف منذ أسابيع، وكانت فرق الصيانة بصدد إعادة الحركة إليه”.

وأضاف النائب في اتصال هاتفي بعد وصوله إلى دمشق، “كنا قمنا بزيارة إلى مخيم للنازحين، والسلطات السورية تؤكد أن أشخاصاً في المخيم أبلغوا مطلقي القذائف لأنها بدأت تسقط بعد خمس دقائق من وصولنا إلى المطار” في حلب.

وسيغادر وفد النواب العاصمة دمشق الإثنين المقبل.

وزار النواب الثلاثة الجمعة مدينة حلب، تعبيراً عن “تضامنهم مع مسيحيي الشرق” بمناسبة الاحتفال بعيد الميلاد لدى الطائفة الأرمنية، بحسب ما أعلن النواب.

وبالرغم من تحرير مدينة حلب وخروج المجموعات المسلحة منها تستهدف المجموعات الإرهابية المنتشرة في محيط المدينة الأحياء السكنية ما يسفر عن وقوع ضحايا بين المدنيين وأضرار مادية في الممتلكات العامة والخاصة.

المصدر: أ ف ب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock