سياسةعربي ودولي

قلق “إسرائيلي” من نتائج الانتخابات الفرنسية

تسببت نتائج الانتخابات التشريعية في فرنسا بقلق كبير في كيان الاحتلال على اعتبار أن “إسرائيل” ستخسر أحد أكبر داعميها لصالح القضية الفلسطينية.
وقال الوزير السابق في حكومة الاحتلال ورئيس حزب “إسرائيل بيتنا” أفيغدور ليبرمان إن “صعود اليسار في فرنسا يعني صعود كراهية إسرائيل ومعاداة السامية في العالم”.
ودعا ليبرمان اليهود الموجودين في فرنسا للهجرة باتجاه كيان الاحتلال على الرغم من الفرار الجماعي الذي يشهده الكيان على خلفية الحرب المستمرة من 9 أشهر.
وكان زعيم حزب فرنسا الأبية جان لوك ميلانشون الذي فاز ائتلافه بأكبر كتلة في البرلمان أعلن أنه سيعترف بدولة فلسطين في غضون أسبوعين.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock