عربي ودولي

محادثات إسرائيلية إماراتية لتنفيذ خط نفط يربط الخليج بأوروبا عبر السعودية وإسرائيل

قام مسؤولون إسرائيليون بإجراء محادثات في الإمارات بهدف إنشاء خط نفطي يربط الخليج بأوروبا عبر إسرائيل والسعودية، حسب ما تحدثت صحيفة «غلوبس» الإسرائيلية المتخصصة بالشؤون الاقتصادية، وذلك بعد توقيع اتفاق التطبيع بين الجانبين.
وذكرت الصحيفة، حسب وكالة «سبوتنيك» أن الهدف الرئيسي للمشروع هو نقل الخام من الخليج إلى السوق الأوروبية، والذي من شأنه اختصار الكثير من الوقت والتكاليف وتقليل المخاطر.
وبحسب الصحيفة، تقترح إسرائيل أن تساعد الإمارات في بناء خط أنابيب بري يمتد عبر السعودية وإسرائيل ليتم تصدير الخام من الموانئ الإسرائيلية إلى أوروبا وأميركا باستخدام البنية التحتية الحالية لشركة خط أنابيب عسقلان إيلات المحدودة (EAPC).
واعتبرت الصحيفة، أن «مثل هذه الخطة ستفيد إسرائيل مالياً وتكون أرخص وأكثر أماناً لدول الخليج من خلال تجاوز الطرق البحرية الخطرة وقناة السويس المكلفة».
ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة أن اجتماعات رفيعة المستوى عقدت حول هذا الموضوع في الأيام الأخيرة بين كبار الشخصيات في وزارتي الدفاع والخارجية، شارك فيها رئيس مجلس الشراكة الأوروبية ـ الأطلسية إيريز كالفون، والرئيس التنفيذي إيتسيك ليفي.
وكشفت الصحيفة عن قيام شركة «EAPC»، في وقت سابق من العام بتغيير معنى الاختصار الخاص باسمها لتصبح شركة «Europe Asia Pipeline Co»، (آسيا بدلاً من الأطلسي) والتي ستشمل خطتها الحالية مد خط أنابيب عسقلان – إيلات بمسافة 700 كيلومتر باتجاه جنوب شرق إسرائيل لتربطها مع مصافي النفط في السعودية.
وحسب الصحيفة، يمكن أن يمر خط الأنابيب هذا براً أو تحت مياه البحر الأحمر، على الرغم من احتمال وجود اعتراضات من دعاة حماية البيئة.
وتتمثل المزايا التجارية لهذا المشروع، بتخفيض مدة الشحن وتكلفته عن طريق البحر عبر قناة السويس إلى أوروبا، ويمكن أن تكسب إسرائيل ما يقدر بمئات ملايين الدولارات سنوياً من خلال السماح بتدفق النفط عبر خط الأنابيب من إيلات إلى ساحل البحر المتوسط.
وبالنسبة للسعودية ودول الخليج، يعمل المشروع على تخفيض المخاطر الكبيرة التي يشكلها عبور سفن النفط عبر مضيق هرمز «المعرض لهجمات إيرانية ومن القراصنة على طول خط الشحن عبر البحر الأحمر»، على حد زعم الصحيفة.

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock