محلي

محافظ القنيطرة: نحن أمام تحد كبير وإمكانيات المحافظة تحت تصرف الجهات المعنية

أكد مدير صحة القنيطرة، عوض العلي، تجهيز مركز حجر في بلدة حضر بريف المحافظة الشمالي بعد ورود معلومات بوجود أشخاص دخلوا القطر بطريقة غير نظامية، مبينا خلال اجتماع المجلس الصحي أن القصد من مركز الحجر مراقبة هؤلاء الأشخاص للتأكد من خلوهم من أية إصابة (إقامة مؤقتة) في حين أن الأشخاص المخالطين سيتم حجرهم في منازلهم والكوادر الطبية ستقوم بمتابعة الحالة الصحية للجميع .
وأشار العلي إلى اعتماد مدرستين على أرض المحافظة في منطقة الكوم بالقطاع الأوسط والرفيد في ريف المحافظة الجنوبي مراكز حجر في حال الحاجة إليها، علما أنه سيتم إجراء عملية الحجر للأشخاص الذين دخلوا القطر بطريقة غير نظامية في وسيتم متابعة الأشخاص الذين كانوا خارج القطر ودخلوا بطريقة نظامية، منوها بأن الكوادر الصحية متواجدة على مدار الساعة وسيتم اعتماد نظام المناوبات في كافة المراكز الصحية في حال اقتضت الضرورة بذلك.
بدوره مدير الشؤون الاجتماعية، نزار حسون، أوضح أنه تم وضع مصفوفة لتحديد الموارد المادية والبشرية في كل حي ومنطقة والحاجة الى وسائل لنقل المتطوعين لتأمين احتياجات المواطنين لافتا إلى وضع ٨ مراكز للشؤون وبجاهزية ١٠٠ % تحت تصرف مديرية الصحة، إضافة إلى تجهيز مركز في خان أرنبة لوضعه تحت تصرف الصحة واعتماده كمركز حجر لإقامة عشر حالات من بلدة جبا دخلت القطر بطريقة غير نظامية.
من جانبه مدير التربية، عماد أسعد، بيّن أن المدارس التي تم اعتمادها كمراكز حجر و وضعت تحت تصرف الصحة لن يتم إعادة الطلاب إليها بعد دوامهم مستقبلا وتم تأمين مدارس بديلة عنها.
وذكر محافظ القنيطرة همام دبيات أن المحافظة أمام تحد كبير يتطلب جهود كبيرة لتجنب المراحل الخطرة من فيروس كورونا رغم إمكانيات المحافظة القليلة، موجها الوحدات الإدارية بضرورة إبلاغ مديرية الصحة عند دخول أشخاص وافدين إليها.
وشدد دبيات على أن اليات الجهات العامة سيتم وضعها تحت تصرف الجهات المعنية، موضحا تشكيل خلية أزمة لمعالجة المشاكل والصعوبات التي يعاني منها أبناء تجمع جديدة الفضل كونه يشكل أكبر تجمع بشري في القنيطرة و يزيد عدد سكانه عن ١٥٠ ألف نسمة.

القنيطرة ـ الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock