العناوين الرئيسيةمحلي

مخبز السفيرة الاحتياطي بحلب بطاقة ٧،٣ أطنان يومياً.. تجريبياً

اطلق العمل في مخبز السيفرة الاحتياطي في ريف حلب الشرقي، والذي تبلغ طاقته الإنتاجية ٧ أطنان و ٣٠٠ كيلوغرام يومياً، وجرت إعادة تأهيله خلال العام الماضي بعد تعرضه لأضرار بالغة على يد الإرهابيين، ويعود استثماره الى مجلس مدينة السفيرة.

واوضح رئيس مجلس مدينة السفيرة محمد حماد في تصريح صحفي أن بناء المخبز، شيّد عام ٢٠٠٧ “وتعرض للتخريب والدمار نتيجة الأعمال الإرهابية وتمت إعادة تأهيله العام الماضي وطرحه للاستثمار، بما يساهم في رفد إيرادات مجلس المدينة”.

مدير المخبز وليد عمر البوشي، بين أنه “تم تجهيز المخبز بالآلات والتقنيات الحديثة، حيث يبلغ طول خط السير ٨٠ متراً ويعمل بطاقة إنتاجية تزيد على ٧ أطنان يومياً، أي ٧٧٠٠ ربطة خبز، وهو يساهم في تأمين مادة الخبز إلى أهالي مدينة السفيرة والقرى المحيطة بها، ويخفف الضغط عن فرن الواحة المجاور للسفيرة”.

وكان معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال شعيب، تفقد اليوم الأربعاء عدداً من الأفران العامة والخاصة في المدينة والريف، بما فيها مخبز السفيرة، واطلع على سير الأعمال فيها وجودة الرغيف ومستلزمات الإنتاج.

وأوضح شعيب أن الجولة تهدف إلى “متابعة عمل الأفران ومدى التزامها بقرارات الوزارة من حيث الجودة والوزن وتوفر المواد ومستلزمات الإنتاج”، وأشار الى أن فرن السفيرة الاحتياطي يعمل بسوية عالية ويساهم في تأمين مادة الخبز الى المدينة ومحيطها.

حلب- الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock