من الميدان

مدفعية الجيش تدك الإرهابيين بريفي حماة وإدلب.. و«الحربي» يغير على داعش

رداً على اعتداءات الإرهابيين المتكررة على نقاطه العسكرية، دك الجيش العربي السوري بمدفعيته الثقيلة اليوم الإثنين مواقع ونقاطاً للإرهابيين في ريفي حماة الشمالي الغربي وإدلب الجنوبي.

وبيَّنَ مصدر ميداني لـ«الوطن»، أن منطقة «خفض التصعيد» بريفي حماة وإدلب تشهد في هذه الآونة تحركات نشطة لما يسمى «هيئة تحرير الشام» واجهة تنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي بريفي حماة وإدلب.

وأوضح المصدر أن تلك المجموعات الإرهابية تحاول الاعتداء على نقاط الجيش المثبتة بالمنطقة، لإشغاله وإثبات حضورها بالمنطقة وإن كان هشَّاً، وذلك بأوامر من مشغليها وداعميها وعلى رأسهم النظام التركي.

وأكد أن الجيش دك اليوم بمدفعيته الثقيلة مواقع ونقاطاً لـ«تحرير الشام» والتنظيمات الإرهابية المتحالفة معها في القاهرة وقليدين في سهل الغاب الغربي، وفي أرنبة وعين لاروز ودير سنبل والموزرة في جبل الزاوية والفطيرة وبينين بريف إدلب الجنوبي، محققة فيها إصابات مباشرة.

وأوضح أنه في بادية حماة الشرقية شن الطيران الحربي السوري والروسي المشترك غارات مكثفة اليوم على تحركات ونقاط لفلول تنظيم داعش الإرهابي في بادية السخنة ومثلث حماة حلب الرقة، وذلك في سياق تطهير البادية من الإرهاب.

حماة – محمد أحمد خبازي

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock