اقتصاد

مدير الأسعار لـ«لوطن»: نستأنس بالأسعار العالمية.. وتمرير بيانات مزورة من التجار أمر صعب

كشف مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك نضال مقصود لـ«الوطن» أن الوزارة أصدرت منذ بداية العام أكثر من 600 صك سعري لإجازات استيراد لمختلف المواد التي تقدم بها المستوردون والتجار، وأن هناك حالة تسارع تشهدها آلية عمل التسعير في الوزارة وخاصة بعد قرار إحداث اللجنة المركزية للتسعير في الوزارة والتي تضم ممثلين عن العديد من الجهات المعنية بالتسعير مثل وزارة الاقتصاد ومصرف سورية المركزي وممثلين عن الإدارة العامة للجمارك وغرف التجارة والصناعة وغيرهم.
مؤكداً أن عدد الصكوك السعرية المنجزة يصل إلى نحو 20 صكاً سعرياً في اليوم وأن طلبات التسعير المقدمة للوزارة ينجز معظمها خلال 3-4 أيام حيث يتم عقد اجتماع دوري أسبوعياً للجنة المركزية للتسعير تعالج خلاله جميع طلبات التسعير المقدمة ولا يتم ترحيل أي طلب تقدم به تاجر إلا في حال تضمنه بعض الإشكالات أو الحالات التي تحتاج لمزيد من البحث والتدقيق بغية إصدار صك سعري واقعي وحقيقي.
وحول طبيعة المواد التي يتقدم بها المستوردون والتجار للتسعير بين أن معظمها من المواد الأساسية وخاصة المواد الغذائية إضافة إلى المواد العلفية حيث تصل كمية بعض الأضابير لنحو 2-3 آلاف طن من المادة العلفية.
منوهاً أن دقة التسعير وهوامش الأرباح التي تمنح للمستوردين أسهمت في استقرار الأسعار في السوق المحلية كما دعمت عمل العديد من قطاعات الإنتاج المحلية وخاصة المؤسسة العامة للدواجن ومؤسسة الأعلاف التي باتت تحصل على نسبة 15% من إجازات استيراد المواد العلفية بأسعار التكلفة.
وعن حالات التلاعب التي قد يقوم بها بعض المستوردين والتجار من خلال تقديم بيانات وهمية ومزورة لحصولهم على صكوك سعرية مرتفعة تزيد من حجم أرباحهم بين مدير الأسعار أنه يجري تمحيص كل البيانات المقدمة من خلال وجود ممثلين عن مختلف الجهات المعنية بالتسعير ومن الصعب تمرير أي حالة تلاعب أو تزوير لأن كل ممثل هو خبير في مجال معين وقادر على لحظ أي حالة خلل في البيانات إضافة إلى أن أي إضبارة يتم الاشتباه في بياناتها تتم إحالتها للدراسة المفصلة وإعداد تقرير خاص بها يعرض على اللجنة لمناقشته.
وعن كيفية التعامل مع تذبذب سعر صرف الليرة أمام الدولار بيّن أنه بات يعتمد نشرة خاصة تحدد سعر الصرف المعتمد من المصرف المركزي لتسعير المستوردات تمثل وسطي أسعار المصارف لتمويل المستوردات وبناء عليه تسعر بيانات التكاليف المقدمة من المستوردين وهي نشرة معتمدة وتراعي متوسط أسعار الصرف لليرة أمام الدولار، وأنه من باب الاطمئنان لبيانات المستوردين تجري حالة متابعة ورصد لأسعار المواد المستوردة عالمياً ووفق أسعار الصرف المعتمدة لدى الوزارة لمعرفة السعر العالمي الحقيقي للمادة ومقارنتها مع البيانات التي يتقدم بها المستورد.

 

عبد الهادي شباط

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock