اقتصاد

مدير «العقاري»: شهادات الإيداع فرصة لتوظيف سيولة المصارف

صرّح المدير العام للمصرف العقاري مدين علي لـ«الوطن»، بأن المصرف سيشترك بمزاد شهادات الإيداع بالليرة السورية للإصدار الثاني الذي أعلن عنه المصرف المركزي مؤخراً.

وبيّن أن إصدار شهادات الإيداع من الأدوات التي تلجأ إليها الإدارات المالية والنقدية، لتأمين موارد مالية لازمة لتمويل برامج الموازنة العامة للدولة، وتنفيذ بعض المشاريع الحيوية.

وتمثّل هذه الشهادات فرصة للمؤسسات المالية، وخاصة المصارف التي لديها فوائض مالية وسيولة عالية من أجل توظيفها، ويبقى القرار في النهاية بالمشاركة في المزادات من هذا النوع، خاصاً بإدارات المصارف والمؤسسات المالية، حيث تكون عملية التوظيف محكومة بمعايير ومؤشرات فنية للتكلفة والعائد المتوقع.

وحول حجم الاشتراك في هذا المزاد، بين أنه من يحدده هو سعر الفائدة، نسبة لسعر الفائدة المرجحة في المصرف، وبناء عليه تحدّد مصلحة المصرف بالمشاركة، وحجمها.

وأعلن المركزي في آذار الماضي عن إصدار شهادات إيداع بالليرة السورية، وهو الإصدار الأول لعام 2020، وفق طريقة مزاد السعر الموحد للمصارف التقليدية العاملة في سورية، بأجل لمدة ستة أشهر، ونتيجة المزاد بلغت قيمة الإصدار أكثر 92.2 مليار ليرة.

الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock