عاجل

مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين: التصريحات التي تصدر عن ‏بعض مسؤولي الاتحاد الأوروبي حول الدعوة للتخفيف من العقوبات أحادية الجانب ‏وغير المشروعة المفروضة على الشعب السوري مازالت في إطار العمل السياسي ‏ولم ترق بعد إلى مستوى العمل الحقيقي والفعلي لرفع هذه العقوبات خاصة وأن ‏الاتحاد الأوروبي هو شريك أساسي في حصار سورية حتى الآن بالرغم من ‏المخاطر التي يفرضها انتشار وباء كورونا في هذه المرحلة ‏

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock