من الميدان

معارك في شرق العاصمة .. وهذا ما حصل !!

للمرة الثانية على التوالي حاولت المليشيات الإرهابية خرق الخطوط الدفاعية للجيش السوري بالقرب من الاتستراد الدولي في حرستا، لكنها فشلت في ذلك مع سقوط عدد كبير من القتلى في صفوفها.

مصدر ميداني قال لـ”الوطن أون لاين” إن المليشيات الإرهابية قامت بحفر نفق يصل إلى أمام معمل لميس من جهة المحافظة خلف الموارد المائية بحرستا، حيث عمدت ليلة أمس، إلى تفجير جزء من النفق كتمويه عن كامل النفق.

وأشار المصدر إلى أن عملية التفجير هذه استبقت عملية تسلل الإرهابيين صباح اليوم باتجاه نقاط الجيش بالقرب من الاتستراد الدولي إلا أن كمين للجيش تمكن من متابعة خروج 25 إلى 30 إرهابيا من النفق ومن ثم التعامل معهم بشكل مباشر ما أدى إلى مقتل كامل المجموعة.

المصدر أكد أن عناصر الجيش تمكنوا من سحب 11 جثة للمسلحين، بينما لا تزال بقية الجثث في مكان وقوع الاشتباك، حيث تحاول المليشيات سحبها لكنها تفشل حتى هذه اللحظة.

بعد فشل الإرهابيين في اختراق الخطوط الدفاعية للجيش السوري، وبعد مقتل كامل أفراد المجموعة التي حاولت ذلك، بدأت المليشيات باستهداف نقاط الجيش بعدد كبير من القذائف (هاون بالإضافة لجرر غاز)، ما أدى لارتقاء 4 شهداء وإصابة عدد آخر في صفوف الجيش السوري.

أعقب هذا الهجوم الفاشل، استهدافات مدفعية وصاروخية غزيرة لنقاط تجمع المليشيات في حرستا وعربين، بالتزامن مع تسجيل أكثر من 13 غارة جوية على مواقع وتحصينات الإرهابيين في المنطقة.

وكانت التنظيمات المتحالفة تحت ما يسمى بمليشيا “جيش الفسطاط” حاولت مؤخرا مهاجمة نقاط الجيش خلف الموارد المائية إلا أن الهجوم باء بالفشل وانتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي صور لعدد من قتلى الإرهابيين.

يشار إلى أن مليشيا “جيش الفسطاط” تضم تنظيمات “جبهة النصرة” و”أحرار الشام” وتأخذ من حرستا وعربين وزملكا وجوبر ومناطق أخرى في الغوطة معاقل لها.

دمشق – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock