محلي

مفتي سورية يكشف لـ”الوطن أون لاين” عن دراسة إنشاء مدارس لأبناء الشهداء في اللاذقية

كشف مفتي الجمهورية العربية السورية، الدكتور أحمد بدر الدين حسون، لـ”الوطن” عن دراسة خاصة بمدارس الشهداء في سورية، مبيناً أن هذا الموضوع باهتمام السيد الرئيس الذي وضع كل ثقله في هذا الموضوع لتأمين عوائل الشهداء وأبنائهم ما يجب علينا من حقهم في هذا الوطن.
وأضاف في رده على سؤال “الوطن” حول إمكانية إنشاء مدارس للشهداء في اللاذقية، أكد حسون أن هذا الموضوع بين يدي الرئيس الأسد والقيادة وهو في طور الدراسة، مبيناً أن هناك تفكير جاد بفتح فروع لمدرسة أبناء الشهداء في حلب واللاذقية.
وخلال زيارته للاذقية، أكد حسون أن المعركة في سورية لم تنتهِ بعد، مبيناً أن الدور الجديد للاذقية يتمثل اليوم بالوقوف في وجه التيارات الاقتصادية التي تريد أن تكسب معركة خاسرة كما حاولوا كسب معركة عسكرية خاسرة.
وشدد حسون على ضرورة الثبات لتخطي هذه المرحلة من الحرب والوصول إلى الانتصار، مشيراً إلى التوجه من اللاذقية وحلب وحماة إلى إدلب حتى تحرير كامل أرض الوطن.
وأشار مفتي الجمهورية إلى أن اللاذقية حاضنة الشهداء وداعمة أمة، قائلاً إنها فتحت بوابة سورية إلى كل العالم، ولم يستشهد أبناؤها من أجل سورية فقط وإنما من أجل أمة كاملة.
وخلال اليوم الأول من زيارته محافظة اللاذقية، شارك حسون في تكريم قيادة المحافظة ذوي 350 شهيداً، والتقى بالفعاليات الدينية بالمحافظة، كما قام بزيارة إلى مطرانية اللاذقية للروم الأرثوذوكس، مؤكداً أن اللاذقية وكنائسها ومساجدها أمانة في أعناقنا.‎

عبير محمود – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock