العناوين الرئيسيةمن الميدان

مقتل 18 مسلحاً من إرهابيي أردوغان و4 من ميليشيات «قسد» باشتباكات بريف عين عيسى

قُتل 18 إرهابياً من التنظيمات الإرهابية الموالية للاحتلال التركي و4 مسلحين من «ميليشيات قوات سورية الديمقراطية – قسد» العميلة للاحتلال الأميركي اليوم الثلاثاء، في اشتباكات بين الطرفين في ريف مدينة عين عيسى شمال محافظة الرقة.

وقالت مصادر الأهلية لـ«الوطن»: إن التنظيمات الإرهابية مدعومة بطائرات الاحتلال التركي المسيّرة تشن هجوماً عنيفاً منذ فجر الثلاثاء على محيط مخيم عين عيسى وقريتي معلك والمالكية صيدا، في محاولة للتقدم في تلك المحاور.

وذكرت المصادر، أن جيش الاحتلال التركي والتنظيمات الإرهابية التابعة له يواصلان حتى اللحظة قصف مواقع ميليشيات «قسد» بالمدفعية الثقيلة بريفي مدينتي تل أبيض وعين عيسى بشكل عنيف، مع استمرار الاشتباكات المتقطعة في المنطقة.

ووفق معلومات «الوطن»، فإن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته يقصفون في هذه الأثناء، قرى كوبرلك وكور حسن وعريضة، الواقعة في الريف الغربي لمدينة تل أبيض، بالأسلحة الثقيلة.

ولفتت المصادر إلى أن مرتزقة الاحتلال التركي حاولت التسلّل إلى قرية المالكية التابعة لعين عيسى من عدة محاور، وبالتزامن مع ذلك تعرّضت عين عيسى ومحيطها ومحيط الطريق الدولي M4  للقصف.

وأوضحت، أن الاشتباكات المستمرة أسفرت عن مقتل 18 مسلحاً من التنظيمات الإرهابية التابعة للاحتلال التركي، من بينهم المدعو «إسماعيل العيدو» الذي كان يقود الهجوم، وهو أمير سابق في تنظيم داعش الإرهابي، إضافة إلى إصابة العديد من المسلحين، في حين قُتل أكثر من 4 مسلحين من ميليشيات «قسد» وأُصيب آخرون.

وتابعت المصادر: إن القصف المتبادل بين الطرفين أدى لإصابة ثمانية مدنيين بجروح متفاوتة، حيث تم إسعافهم إلى المشافي، مع تعرّض شبكة الأسلاك الكهربائية لأضرار ناجمة عن القصف، ما أدى لانقطاع الكهرباء عن عين عيسى.

يشار إلى أن قوات الاحتلال التركية، بدأت الخميس الفائت، بإنشاء قاعدة عسكرية على مسافة قريبة من مدينة عين عيسى، وتبعد نحو 2 كم شمال الطريق الدولي M4.

 

المنطقة الشرقية- مراسل «الوطن»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock