عربي ودولي

مقتل 34 شخصاً على أيدي مسلّحين بهجوم في غرب إثيوبيا

قتل مسلّحون 34 شخصاً على الأقل في هجوم «مروع» استهدف حافلة ركاب في غرب إثيوبيا، المنطقة التي شهدت مؤخراً سلسلة هجمات دامية ضد مدنيين، وفق ما أفادت لجنة حقوق الإنسان الوطنية اليوم الأحد.
وقالت اللجنة في بيان نقلته وكالة «ا ف ب»: إن «التقديرات حالياً تشير إلى أن عدد الضحايا يبلغ 34 شخصاً، ويرجّح بأن يرتفع» جرّاء الهجوم الذي وقع ليل السبت في منطقة بنيشنقول- قماز.
على خط مواز، قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبيّ أحمد، في بيان نقله موقع قناة «سكاي نيوز» عربية: إن بلاده قادرة على تحقيق أهداف عمليتها العسكرية في ولاية إقليم تيغراي شمالي البلاد «بنفسها».
وأصدر أحمد البيان على «تويتر» بعد ساعات من إعلان قائد قوات تيغراي دبرصيون جبراميكائيل أن قواته تقاتل قوات من إريتريا المجاورة إضافة إلى القوات الإثيوبية.
وتأتي تصريحات رئيس وزراء إثيوبيا بعد ساعات قليلة من تصريحات لزعيم القوات المحلية في إقليم تيغراي قال فيها: إن قواته أطلقت صواريخ على مطار العاصمة الإريترية أسمرة مساء أمس السبت، مؤكداً بذلك تقارير عن تصعيد كبير في الصراع المستمر منذ 12 يوماً في إثيوبيا.
وكتب جبراميكائيل رئيس إقليم تيغراي في رسالة نصية إلى وكالة «رويترز»: إن «القتال لا يزال مستمراً على عدة جبهات».

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock