محلي

نجاح 19580 متقدماً لمسابقة المعاهد في التربية

أعلن وزير التربية هزوان الوز نجاح 19580 متسابقاً من تقدموا للمسابقة التي أعلنت عنها وزارة التربية لاختيار عدد من حملة شهادات المعاهد المتوسطة للتقانة والتقانة الصناعية وتقنيات الحاسوب وأهلية التعليم الإعدادي التابعة لوزارة التربية في جميع المحافظات.

وأكد وزير التربية لــ«الوطن» أن عمليات تصحيح الأوراق الامتحانية التحريرية لجميع المحافظات تمت في وزارة التربية وبشكل مؤتمت، مشيراً إلى أن عدد المتقدمين للامتحانات التحريرية بلغ 37667 متقدماً في جميع الاختصاصات ومن جميع المحافظات، مؤكداً أن الامتحانات التحريرية كانت مؤتمتة في جميع المحافظات وفق أفضل المعايير التي يمكن من خلالها أن تتاح الفرصة أمام الجميع بشكل متساو يضمن وصول الأشخاص الأكفياء لهذه الأعمال.

وبين الوز أن نسبة النجاح في الامتحان التحريري بلغت 51,9 بالمئة، مبيناً تقدم 1111 متسابقاً ومتسابقة من ذوي الشهداء والمصابين بعجز تام نجح منهم 812 متسابقاً ومتسابقة بنسبة نجاح بلغت 71,48 بالمئة، مؤكداً تخصيص ذوي الشهداء نسبة 50 بالمئة من الشواغر المخصصة للوظيفة والبالغة 7964.

وأوضح الوز أنه لا يعتبر ناجحا المتقدم الذي لا يحضر الامتحان الشفوي مهما كانت الدرجة التي حققها في الامتحان التحريري، ويجب أن يحقق المتقدم أخيراً 60 علامة تتضمن علامات التحريري والشفهي وعلامة سنوات التسجيل في مكتب التشغيل ليكون في عداد الناجحين بشكل عام في المسابقة، أما نتائج التحريري فنجح من حصل على 50 علامة من أصل 70 علامة وهي كامل علامة الفحص التحريري، منوهاً بأن الوزارة تعمل على إنهاء جميع إجراءات هذه المسابقة وإصدار قرارات تعيين الناجحين قبل بدء العام الدراسي.

وعن المرحلة التالية لإعلان نتائج الامتحان التحريري أوضح الوز أن هناك الامتحان الشفوي الذي حدد لكل محافظة في قراري التعيين الذين اصدرا أمس، حيث يشمل القرار الأول أسماء الناجحين من ذوي الشهداء وأصحاب العجز الدائم في جميع المحافظات والقرار الثاني الناجحين من جميع المتقدمين.

وأوضح وزير التربية أن الناجحين في المسابقة سيتم تعيينهم إما معلم حرفة في الثانويات الصناعية أو مساعد مهندس في الإدارات التي لديها أعمال فنية، وحملة أهلية التعليم الإعدادي يعينون حصرا مساعد مدرس في الاختصاصات المحددة في المسابقة، وحملة المعهد المتوسط المصرفي يعين كاتباً من الفئة الثانية في دوائر المحاسبة في مديريات التربية.

محمود الصالح

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock