العناوين الرئيسيةمحلي

نقص كبير في مازوت التدفئة والقطاعات الإنتاجية بطرطوس

كشف اجتماع لجنة المحروقات الذي ترأسه محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى بعد ظهر اليوم أن عدة قطاعات في المحافظة تعاني نقص في مادة المازوت، كما أظهر وجود حالات من الخلل والتلاعب في هذا الملف بسبب هذا النقص.

فقد إستعرضت اللجنة الطلبات المقدمة للحصول على المازوت و البنزين و الغاز و تمت الموافقة عليها وفق القوانين و الأنظمة والكميات المتوافرة،كما تم استعراض آلية تنفيذ قرار رئاسة مجلس الوزراء القاضي بدعم قطاعي التدفئة والقطاع الزراعي بالمحافظة بمادة المازوت، و تمت مناقشة وضع آلية لعمل باصات النقل الداخلي بحيث تبقى خدمة النقل على الخطوط الداخلية لمجلس المدينة مستمرة بما يلبي حاجة المواطنين، و تم تكليف مجلس مدينة طرطوس و عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل بإجراء اللازم بالسرعة الكلية .

ووافقت اللجنة على تزويد السيارات المتعاقدة مع السورية للتجارة عبر مكتب الدور بمادة المازوت اللازم لتتمكن من نقل مادة الرز الواصل الى مرفأ طرطوس إلى المحافظات البعيدة.

وكلفت مدير مكتب البطاقة الذكية بمتابعة وحدات التبريد التي حصلوا على المازوت اللازم لتشغيلها بخزن التفاح و لم يشغلوها و تصرفوا بالمازوت لغير الغاية المخصص لها ،
كما كلفته بموضوع بطاقات المازوت الزراعي المقطوعة من دون وجه حق ومتابعة كافة الإجراءات المتخذة حيالها و تقديم تقارير دورية بذلك .

وبناء على الطلبات المقدمة من الجرحى ناقشت اللجنة آلية تخصيص جرحى الشلل الكلي و النصفي والحاصلين على نسب عجز 80بالمئة و مافوق بمادة مازوت التدفئة و قررت مراسلة الجهات المركزية لتوفير الكميات المطلوبة لهم .

هذا وعلمت (الوطن أون لاين) من مصدر موثوق في لجنة المحروقات أنه تم توزيع نسبة مقبولة من مازوت التدفئة في الريف البعيد الأكثر برودة بمعدل 50 ليترا لكل أسرة متوقعاً ان تتحسن الأمور في ضوء زيادة الطلبات للمحافظة والتي تبلغ هذه الأيام نحو 24 طلباً، علماً أن الحاجة أكبر من ذلك بكثير، ولاسيما أن بعض القطاعات الإنتاجية والتنموية والاجتماعية بأمس الحاجة للمادة (مازوت التدفئة).

طرطوس-الوطن اون لاين-هيثم يحيى محمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock