سوريةسياسة

نيبينزيا يطالب مجلس الأمن بضمان امتثال الإرهابيين لوقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية

اعتبر مندوب روسيا في مجلس الأمن فاسيلي نيبينزيا أن لا جدوى من اعتماد مشروع القرار السويدي الكويتي الخاص بالوضع في الغوطة الشرقية، مطالبا المجلس باتخاذ قرارات يمكن تطبيقها على أرض الواقع.

وتساءل نيبينزيا هل يمكن لمجلس الأمن ضمان وقف إطلاق النارمن قبل الجماعات المسلحة في حال تم اعتماد مشروع القرار الذي يطالب بهدنة لمدة ثلاثين يوما وإدخال المواد الغذائية إلى الغوطة.

وذكر المندوب الروسي أعضاء المجلس بأن مدينة دمشق تتعرض بشكل يومي لقصف كثيف بقذائف الهاون من المسلحين المتواجدين في الغوطة الشرقية، مشيرا إلى عدم تتطرق تقرير الأمم المتحدة لهذا الأمر.

وأضاف نيبينزيا: ” تم التغاضي بشكل كامل عن تدمير التحالف الدولي بقيادة واشنطن لمدينة الرقة شمال سورية”.

وأكد المندوب الروسي أن “الهيستيريا الكبيرة في وسائل الإعلام العالمية لا تساهم في فهم الأوضاع في الغوطة”، موضحا أن الإرهابيين اتخذوا من المدنيين في الغوطة الشرقية دروعا بشرية ومنعوهم من مغادرتها.

وفي إشارة لتقرير مارك لوكوك حول الوضع في الغوطة الشرقية قال نيبينزيا: “تقرير الأمم المتحدة بشأن الوضع في الغوطة الشرقية كان سطحيا للغاية”.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock